نائب عن البصرة : المواكب الحسينية رحمة للعراقيين       كرار جاسم : انا من قرر ترك الشرطة ولا معنى لقرار النادي بعدم تجديد التعاقد       نائب يطالب بطرد السفير التركي وينتقد حكومتي المركز و الأقليم       رفع الكتل الكونكريتية من محيط الفوج الرئاسي جنوب العاصمة       اليوم … الصحة تسجل 3841 إصابة جديدة بفيروس كورونا       الداخلية توجه باعتقال كل من قام بالاعتداء على دورية النجدة       كورونا يُصيب احد أعضاء مجلس النواب       الحرس الثوري يتوعد بالثار عاجلا أم آجلا لدماء الشهيد سليماني       ناسا تكتشف معلومات مثيرة حول كويكب تسعى له مهمة “الرحلة إلى عالم المعادن”!       ميمي يغادر الى قطر لبحث شؤون مستقبله مع ” الدحيل”       مجلس النواب اللبناني يقبل استقالة 7 نواب ومروان حمادة يتراجع       النزاهة توضح تفاصيل منع سفر وزير الكهرباء السابق       ادوية سامراء تنتج مادة السبتول المعقمة وتعتزم انتاج مادة السافلون لتعقيم صالات العمليات       الحشد يصد تعرض لداعش على قرية بكركوك ويقتل عنصرين       انخفاض أسعار النفط بعد تقرير لـ”أوبك”      

الواقع السياسي غدا واليوم  …

فبراير 14, 2020 | 1:26 م

 

◾محمد صادق الهاشمي .

14/2/2020

 

  • الواقع السياسي ينتهي بما قاله السيد المرجع السيستاني (ان ما قبل التظاهرات ليس كما بعده), ومن لم يقبل بالمتغيرات التي فرضها الواقع ويتكيف معها او من  يقف ضدها محاولة منه بالامساك بما بقي من العهد القديم الذي اشار اليه  المرجع بنهاياته يتوجب عليه اعادة التدقيق في الساحة والمتغيرات ويحاول ان يجد وجوده بعيدا عن التكتلات التي يمكن ان يقال عنها ان ((تحتضر)) .

 

  • يبدو لي ان محمد علاوي لا ينطلق من الفراغ بل وجدناه من خلال المتابعة انه يسند نفسه الى قوة سياسية وغيرها تمكنه من ان يفرض وجود متكيفا مع المرحلة الجديدة وهو بالطبع بفعل تلك القوى الساندة وبمحاولته ان يقترب من الراي العام ان يشكل حكومة عابرة مغايرة لما كان عليه الوضع .

 

  • حكومة محمد توفيق علاوي من الموكد انها ليس حكومة ((خدمات )) ولا حتى حكومة (( الاعداد للانتخابات )) بل هي حكومة ((فرض الواقع الجديد))  ليكون اساس للمراحل اللاحقة , فما يقر ويستقر في عهده من طبيعة الحكم (( من قوى سياسية –  وقوة ساندة – ومن شخصيات ووزراء-  ومنهج –  وبرنامج وعلاقات  اقليمية ودولية )) ستكون هي خريطة حاكمة مستصحبة للمراحل اللاحقة .

 

  • نعم ستشهد الساحة السياسية صراعا بين الاحزاب بين من يريد الامساك بالعهد القديم وبين من يريد ان يكون وسطيا وبين من ان يريد ان يكون سيد المرحلة المقبلة مهما كانت وهذا القانون ينطبق على المكونات كلها .

 

  • من الموكد ان المكونات ستحفظ حصصها الا ان الاحزاب لا وجود لمحاصاتها كما يقول محمد توفيق علاوي . انتهى .