المتحدث باسم حركة النجباء يوضح حقيقة مهمة بشأن حادثة الرضوانية       الخارجية : أمريكا اتخذت قرارا مبدئيا بغلق سفارتها في العاصمة بغداد       قطات الحشد تعلن انتشارها لتأمين زيارة الأربعين في قاطع ديالى       سائرون تشدد على ضرورة عدم خلط الاوراق وإبعاد الحشد عن الإتهامات       هل أنفقت أميركا 10 مليارات دولار لتأجيج الشارع العراقي ..؟       ابتداءً من الأحد المقبل .. الداخلية تلغي الحجز الالكتروني في مديرية الأحوال المدنية والجوازات       انتقادات لاذعة للمصري صلاح بسبب تصرفه مع زميله في مباراة أرسنال       الدفاع النيابية تكشف إعادة طرح ملف إخراج القوات الأجنبية من جديد داخل قبة البرلمان       الحشد :انطلاق عملية عسكرية من محوريين لتعقب خلايا داعش في ديالى       الصحة ترجح أحتمالية ارتفاع الإصابات بالتزامن مع التغييرات المناخية وتعلن عن اعداد خطة       الفتح يستنكر حادثة استهداف منزل بصاروخ كاتيوشا في بغداد       وفيات كورونا حول العالم تتجاوز حاجز المليون حالة       اللواء سلامي: الخيارات العسكرية مستبعدة..حرب العدو اليوم اقتصادية ونفسية       اللجنة المالية : تجاوز أزمة تأخير الرواتب ومفردات البطاقة التموينية يحتاج إلى خطوات واقعية       بواقع 2600 عائلة … الهجرة والمهجرين تطلق أسماء منحة الطوارئ للنازحين      

نص خطبة المرجعية العليا اليوم الجمعة

يناير 24, 2020 | 1:00 م

نوجز لكم مواقف المرجعية الدينية من قضايا الساعة في البلد كما ورد من مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) في النجف الأشرف:

أولاً: إنّ المرجعية الدينية تؤكد موقفها المبدئي من ضرورة احترام سيادة العراق واستقلال قراره السياسي ووحدته أرضاً وشعباً، ورفضها القاطع لما يمسّ هذه الثوابت الوطنية من أي طرف كان وتحت أي ذريعة، وللمواطنين كامل الحرية في التعبير ـ بالطرق السلمية ـ عن توجهاتهم بهذا الشأن والمطالبة بما يجدونه ضرورياً لصيانة السيادة الوطنية بعيداً عن الاملاءات الخارجية.

 ثانياً: تؤكد المرجعية الدينية ايضاً على ضرورة تنفيذ الاصلاحات الحقيقية التي طالما طالب بها الشعب وقدّم في سبيل تحقيقها الكثير من التضحيات، وترى ان المماطلة والتسويف في هذا الأمر لن يؤدي إلاّ الى مزيد من معاناة المواطنين واطالة أمد عدم الاستقرار الأمني والسياسي في البلد.  

ثالثاً: إنّ تشكيل الحكومة الجديدة قد تأخر طويلاً عن المدة المحددة لها دستورياً، فمن الضروري أن يتعاون مختلف الأطراف المعنية لإنهاء هذا الملف وفق الأسس التي أشير اليها من قبل، فانّه خطوة مهمة في طريق حلّ الأزمة الراهنة.

إنّ المرجعية الدينية تدعو مرة أخرى جميع الفرقاء العراقيين الى أن يعوا حجم المخاطر التي تحيط بوطنهم في هذه المرحلة العصيبة وأن يجمعوا أمرهم على موقف موحد من القضايا الرئيسة والتحديات المصيرية التي يواجهها، مراعين في ذلك المصلحة العليا للشعب العراقي حاضراً ومستقبلاً، والله ولي التوفيق.