لماذا يحظر على مسؤولي الأمم المتحدة استخدام “واتسآب”       تحديث من “تلغرام” يطرح ميزات جديدة       نص خطبة المرجعية العليا اليوم الجمعة       السفارة الأمريكية تصدر بياناً بشأن ’’مليونية الصدر’’ لإخراج القوات الأجنبية يتعلق برعاياها       نص كلمة السيد مقتدى الصدر في التظاهرة المليونية       القوات الإسرائيلية تقتحم المسجد الأقصى وتمنع المصلين من الصلاة       عضو بالكونغرس الأمريكي يدعو البنتاغون إلى الشفافية بشان خسائر عين الاسد       اليابان وكوريا الجنوبية تعلنان ظهور فيروس كورونا على اراضيهما       الفياض: الفريق الغزي كان مثالًا للطيبة والشجاعة       التظاهرات غدا …       أوباميانج يوافق على الانضمام لبرشلونة       البلداوي يطالب العدل والخارجية بالعمل دوليا لتعويض العراق عن فترة الاحتلال .       الشيخ الملا : ننتظر من الجميع أن يقولوا كلمتهم غداً الجمعة .       بالصور … العثور على مستودع كبير للعبوات الناسفة في كركوك .       الفتح : كان الأجدر برئيس الجمهورية عدم الذهاب للقاء ترامب .      

روحاني: الأمريكيون والصهاينة فشلوا في منع إيران من التقدم

ديسمبر 8, 2019 | 2:30 م

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن موازنة بلاده للعام القادم ستكون موازنة صمود ومقاومة أمام العقوبات الاقتصادية الجائرة ضد إيران.

وقال روحاني خلال كلمة في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني لمناقشة مشروع قانون الموازنة اليوم إنه “في العام الماضي بلغت الضغوط الاقتصادية القاسية ضدنا ذروتها .. والأمريكيون والصهاينة تصوروا أن بإمكانهم منع تقدم إيران من خلال فرض العقوبات عليها لكنهم فشلوا ويئسوا” مضيفا “نقول للعالم بأسره بأننا ورغم العقوبات أصبحنا ندير البلاد من دون الاعتماد تقريبا على الإيرادات النفطية”.

وأوضح أن إيران حققت الاكتفاء الذاتي في مجال الطاقة وأصبحت تصدر الغاز لمختلف بلدان العالم مشيرا إلى أن إنتاج البلاد من البنزين سيبلغ مليون لتر يوميا في غضون أشهر.

وسلم روحاني مشروع قانون الموازنة العامة للسنة المالية القادمة التي تبدأ في الـ21 من آذار 2020 لمجلس الشورى الإسلامي.

ووفق البيانات الرسمية فإن حجم الموازنة العامة يبلغ 5638290 تريليون ريال أي ما يعادل 2ر134 مليار دولار ووفقا للمشروع فإن الحكومة ستطرح صكوكا بـ 800 تريليون ريال فيما يبلغ حجم المبيعات المتوقع للنفط 980 تريليون ريال.

يذكر أن رئيس منظمة التخطيط والموازنة العامة الإيرانية محمد باقر نوبخت أكد أن مشروع الموازنة العامة يعد الأقل اعتمادا على إيرادات النفط على مدى التاريخ الاقتصادي للبلاد وأن عوائده ستخصص للمشاريع العمرانية حصرا.