عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

بعشرات المليارات … الدفاع المدني تكشف حجم الخسائر التي خلفها حريق اليوم في النجف       تطبيق جديد من ”غوغل“ يعيد الأطفال إلى أجواء المدرسة       ايران توافق على عفو وتخفيف عقوبات عدد من المحكومين        النزاهة تكشف عن خروقاتٍ بمعمل الأوكسجين الطبي التابع لدائرة صحة بابل       الجراح يعلن جاهزية ملعب كربلاء الدولي لاستقبال مباريات الدوري العراقي الممتاز       الجيش اللبناني يصدر أول بيان بعد إعلان حالة الطوارئ لمدة أسبوعين       الكاظمي يزور الداخلية و يؤكد: لا نسمح بالضغوطات السياسية من عناصر حزبية واجتماعية عليكم       الصحة تسجل 2339 حالة شفاء من كورونا في عموم العراق       نائب : اصرار الحكومة على عدم الغاء تجديد عقود شركات الهاتف يؤكد تورطها بصفقات فساد       تسجيل ٢٨٥ اصابة جديدة بفيروس كورونا في كربلاء       الصحة تكشف تفاصيل الفريق الطبي العراقي الذي ارسل الى لبنان       لبيروت سلام من العراق وأهله ..       نائب يكشف عن الجهة التي تقف وراء التفجير المرعب في بيروت       الرئيس روحاني: مستعدون لتقديم كافة المساعدات الى لبنان       حزب الله يعلق على الانفجار الكبير في مرفأ بيروت      

تركيا توقف منح الاقامة السياحية

ديسمبر 2, 2019 | 6:21 م

أعلنت دائرة الأجانب التابعة لوزارة الداخلية التركية عن نيتها إيقاف تجديد الإقامة السياحية لحملتها من جميع الجنسيات، ابتداء من مطلع العام القادم.

ونقل موقع “تركيا الآن” عن مصادر مطلعة، أن القرار صحيح، وسيتم تطبيقه مطلع العام القادم، ليضطر بعدها حملة الإقامة السياحية للخروج من تركيا لمدة عام كامل، وبعدها التقديم على “الفيزا” واستصدار إقامة سياحية جديدة مدتها سنة لا يتم تجديدها، أي أن حاملي الإقامة السياحية لن يستطيعوا بعد تاريخ 01-01-2020 تجديد إقاماتهم، إلا في حال استبدلوها بنوع آخر من الإقامات (إقامة عمل، إقامة مستثمر، إقامة عائلية).

وتمتعت الإقامة السياحية في تركيا بإجراءات تجديد سهلة يتبعها حامل الإقامة بشكل سنوي، فيما تنقسم الإقامات في تركيا لعدة أنواع: سياحية، وإقامة الطالب، وإقامة العمل والإقامة العقارية والعائلية والإنسانية.
فيما يحمل أغلب الأجانب العرب المقيمين في تركيا٬ الإقامة السياحية والتي تمكنهم من التحرك بحرية أكبر وحتى الخروج من البلاد والعودة إليها.

وأثار هذا القرار التركي قلق آلاف العرب وخاصة السوريين المقيمين في تركيا لكثرة أعدادهم، إذ تأكدت مواقع سورية معارضة من صحة هذا القرار، وأنه يسري على السوريين باستثناء أولئك الحاصلين على بطاقة الحماية المؤقتة على اعتبار أن إقامتهم ينظمها قانون الحماية المؤقتة والذي لا يشترط على من يكفله هذا القانون تبديل نوع الإقامة.