عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

صدور مذكرة قبض ومنع سفر لمدير صحة صلاح الدين السابق       فالح الفياض: خيار الشعب نجده في صناديق الانتخابات و ليس في المظاهرات       الثوم يعزز صحة الأمعاء ويساعدك على العيش لفترة أطول       النزاهة : ضبط حالات تلاعب في أضابير عدة عقارات في دائرة التسجيل العقاري في نينوى       القضاء يستقدم 13 عضوا من مجلس محافظة كركوك       الرافدين يوجه فروعه بصرف مستحقات اصحاب المنافذ الخاصة دون عراقيل       الخارجية الروسية تدين العدوان الإسرائيلي على الأراضي السورية وتعده عملا يتناقض مع القانون الدولي       استقرار سعر صرف الدولار في الأسواق المحلية       مكتب عبد المهدي يصدر توضيحاً بشأن آليات التعيين والعقود       الإعلام الامني : مقتل وإصابة 20 عنصر من قوات اليبشه بضربة جوية نفذتها طائرة مجهولة في سنجار       القبض على ارهابي قام بخطف شرطيين وقتلهما وفجر منازلهما وسرقها في الرمادي       التوترات بين الصين وأمريكا تحفز مكاسب الذهب       هاتريك فينالدوم يقود هولندا لاكتساح إستونيا       بأكثر من مليار تنزيل.. “تيك توك” يهزم إنستغرام وفيسبوك       العمل : اطلاق الدفعة الاولى من راتب المعين المتفرغ لـ16 الف مستفيد من المشمولين الجدد      

مصر ترفض مقترحا إثيوبيا لحل أزمة سد النهضة

أكتوبر 21, 2019 | 6:15 م

أعلنت الحكومة المصرية، يوم الإثنين، رفضها التام لمقترح قدمته إثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة، معتبرة إياه لا يحقق رؤية مصر، ومخالفًا لعناصر كثيرة مطبقة عالميًا.


وقال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، إن اقتراح الجانب الإثيوبي “لا يُلبي شواغل مصر بملء وتشغيل السد ولايمكن قبوله؛ لأنه يتجاهل عناصر كثيرة مطبقة على مستوى العالم”.


وأكد خلال أسبوع القاهرة الثاني للمياه أن “إثيوبيا تتعنت في مفاوضات سد النهضة”، مشيرًا إلى أن مصر “سعت خلال الفترة الماضية إلى الوصول لاتفاق عادل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة وبالآليات التي توافقت عليها الدول الثلاث”.


وتابع أن “تلك الآليات تضمنت المسار غير الرسمي بتشكيل المجموعة العلمية المستقلة”، لافتًأ إلى أن هذا “لم يتحقق أيضًا حتى هذه اللحظة”.


وأكد رئيس الوزراء المصري، أن بلاده “تسعى للتوصل إلى اتفاق عادل ومنصف يراعي مصالح الدول الثلاث: مصر، السودان، إثيوبيا، دون قيام أي طرف بفرض الأمر الواقع، وعدم مراعاة مصالح الأطراف الأخرى”.


وتشهد مفاوضات سد النهضة بين مصر وأثيوبيا حالة من التعثر بسبب عدم الاتفاق على مدة تشغيل السد، حيث يطالب الجانب المصري بعدم البدء في ملء الخزانات قبل مدة لا تقل عن 7 سنوات، الأمر الذي ترفضه إثيوبيا وتراه تعطيلًا لمشروعها القومي.