معلم على قارعة الطريق ..       ” الموت الاسود ” … الصين تحذر من ظهور وباء ثاني الأخطر في تاريخ البشرية       انتقادات واسعة تطال الكاظمي من عرب و تركمان كركوك بسبب إعادة البيشمركة اليها       خلال الـ24 ساعة الماضية … اللواء الثاني وطبابة الحشد يدفنان 95 متوفيا بكورونا في النجف الاشرف       “ماركا”: ريال مدريد يتخلى عن 5 لاعبين       وزارة الصحة تسجل 1724 حالة شفاء اليوم       الكعبي يتساءل : كيف ينتصر شعبنا على كورونا ويلتزموا بالحظر في ظل انقطاع مُزمن للكهرباء ؟       صادقون ترفض صمت القضاء والحكومة على الإجراءات القانونية بخصوص اغتيال المهندس       البعيجي : تركيا احتلت البلد من من الشمال وامريكا اخترقت الاجواء والحكومة صامتة       قاضي خلية الصقور: نملك معلومات عن الشبكات الإرهابية بعد ضبط معلومات تقنية       القبض على شبكة داعشية مشتركة باغتيال آمر الفوج الثاني شرطة اتحادية       الإعلام الامني تنفي سقوط صاروخ كاتيوشا قرب صالة مطار بغداد الدولي       “واشنطن بوست”: محمد بن سلمان يعد تهم فساد ضد محمد بن نايف       وزير العمل : نسَّقنا مع الداخليَّة لإيقاف دخول العمالة الأجنبيَّة       بين العمق العربي والعقائدي هوة كبيرة!!!      

الخارجية الايرانية: مقترح ماكرون غير قابل للتحقيق في أطر الإدارة الأمريكية

سبتمبر 21, 2019 | 11:20 ص

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن مقترح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن الحفاظ على الاتفاق النووي “غير قابل للتحقيق في أطر الإدارة الأمريكية”.

وكان ماكرون أكد خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الإيراني حسن روحاني في تموز الماضي ضرورة مواصلة الجهود الرامية إلى الحفاظ على الاتفاق النووي ومساعي فرنسا في هذا الشأن.

وقال ظريف للصحفيين لدى وصوله إلى نيويورك للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة إن “ماكرون يرغب بالوصول إلى حل بشأن الاتفاق النووي الإيراني وذلك اتضح خلال لقائي معه والمحادثات التي أجراها مع الرئيس الإيراني لكن هذا الحل غير ممكن عن طريق القبول بأطر الأمريكيين”.

وحول برنامج زيارته على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة أوضح ظريف أنه سيشارك في اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي مع مجموعة 4 زائد واحد كما سيلتقي نظراءه من فرنسا وبريطانيا وروسيا والصين كلا على حدة وكذلك العديد من نظرائه من الدول اللأخرى.

وأوضح ظريف أن أهم محاور كلمة الرئيس روحاني خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة ستشمل الظروف الإقليمية والدولية الراهنة وتملص الأمريكيين من مسؤولياتهم في إطار الاتفاق النووي إضافة إلى الأخطار الناجمة عن السياسات الأمريكية.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في أيار عام 2018 انسحاب بلاده من الاتفاق النووي بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد وإعادة العمل بالعقوبات على طهران في تحد لإرادة المجتمع الدولي وانتهاك للقرارات الدولية بهذا الشأن.