النجباء نيوز تنشر التقرير النهائي لنتائج التحقيق واعفاء عدد كبير من القادة الأمنيين       تحقيق الكرادة تصدق أقوال عصابة نصب ترتدي زيا خليجيا       عاجل التقرير النهائي يوصي بإعفاء قائد شرطة ميسان       التقرير النهائي يوصي بإعفاء قائد شرطة واسط       عاجل التقرير النهائي يوصي بإعفاء قائد الشرطة الاتحادية وقائد شرطة بغداد       التقرير النهائي: إحالة تسجيلات لمسؤولين حرضوا ضد المتظاهرين الى القضاء       التقرير النهائي بشأن التظاهرات: لم تصدر اية اوامر من الجهات العليا باطلاق النار الحي على المتظاهرين       الاستخبارات العسكرية : القبض على أحد الارهابيين في الموصل       اسماء ‫الوجبة الثانية لخريجي كليات الهندسة المتعينين على ملاك الدفاع       بعد قليل.. لجنة التحقيق الوزارية تعلن تقريرها النهائي عن أحداث التظاهرات       النزاهة تضبط متهمين متلبسين بالاحتيال والرشوة في الديوانية       البناء : مجلس النواب يستسلم يوم غد اسماء الوكلاء والمدراء العامين مع سيرهم الذاتية       الكمارك … إتلاف أرساليتي آلبان غير صالحة للأستهلاك البشري في كمرك المنذرية الحدودي       العمليات المشتركة تعلن عدم الموافقة على بقاء القوات الامريكية المنسحبة من سوريا في العراق       قرية الكوزلية في قبضة الجيش السوري      

البعيجي : زيارة عبد المهدي الى الصين تاتي ضمن الانفتاح على دول العالم وسندعم نتائجها برلمانيا

سبتمبر 19, 2019 | 1:07 م

عدا النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي زيارة عبد المهدي الى الصين بالخطوة الموفقة وجأت بوقتها المناسب خلال هذا الوقت وان هذه الزيارة تاتي من ضمن سياسة انفتاح العراق على دول العالم العظمى خصوصا وان الصين بلد صناعي تجاري وستشكل هذه الزيارة نتائج كبيرة نامل ان تنعكس ايجابا على الوضع في العراق باسرع مايمكن ”

وقال النائب منصور البعيجي في بيان صحفي تلقت ” النجباء نيوز” نسخه : ان زيارة عبد المهدي وبرفقة هذا الوفد الكبير زيارة مهمة لعقد المشاريع الخدمية والصحية اضافتا الى فتح التبادل التجاري مع الصين والتباحث في ملفات اخرى كاشراء الاسلحة لذلك هذه الزيارة ستكون لها مؤثرات ايجابية مهمة للعراق خلال المرحلة المقبلة على البلد ”

واضاف البعيجي اننا في داخل البرلمان سنراقب نتائج زيارة السيد عبد المهدي الى الصين ونتمنى ان نطلع على نتائجها وسندعم هذه الزيارة بماتحمله من ملفات سواء كانت تجارية او صناعية برلمانيا من اجل تحقيق نتائج افضل تنعكس على واقع بلدنا الذي عانى مافيه الكفاية خلال المرحلة السابقة”

بالتالي ان العراق منفتح على جميع دول العالم ويتعامل مع اي بلد يحترم سيادتة وسننوع مصادر التجارة والصناعة والتسليح مع عدة بلدان لضمان وصول البلد الى الغاية التي نامل ان يرتقي لها بعزيمة رجال العراق المخلصين