عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

الفياض: الفريق الغزي كان مثالًا للطيبة والشجاعة       التظاهرات غدا …       أوباميانج يوافق على الانضمام لبرشلونة       البلداوي يطالب العدل والخارجية بالعمل دوليا لتعويض العراق عن فترة الاحتلال .       الشيخ الملا : ننتظر من الجميع أن يقولوا كلمتهم غداً الجمعة .       بالصور … العثور على مستودع كبير للعبوات الناسفة في كركوك .       الفتح : كان الأجدر برئيس الجمهورية عدم الذهاب للقاء ترامب .       التخطيط تعلن ارتفاع التضخم السنوي بنسبة 0.1٪       سيبايوس يستنجد بريال مدريد       إطلاق اسم ” الشهيد أبو مهدي المهندس ” على ثانوية للمتميزين في الكاظمية.       نظرة على الهجوم الصاروخي على قاعدة “عين الأسد” وردّ فعل الرأي العام الأمريكي       ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 571 في الصين       فيروس كورونا الجديد.. ما علاقة “أفعى كرايت”؟       عمليات بغداد تدعو المتظاهرين السلميين لتوخي الحذر من مجاميع خارجة عن القانون .       صالح والرزاز يبحثان العلاقات بين العراق الأردن ، ومستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية .      

النزاهة تكشف عن حالات ابتزاز ورشوة بعقدين زراعيَّين في كربلاء

سبتمبر 12, 2019 | 10:35 ص

تمكُّنت ملاكات مكتب تحقيق كربلاء في هيئة النزاهة، الخميس، من ضبط الأضابير الخاصة باثنين من العقود الزراعيَّة؛ لوجود شبهات ابتزازٍ وطلب رشوةٍ من قبل عددٍ من موظفي مديريَّة الزراعة في المحافظة

وذكر بيان للهيئة تلقت” النجباء نيوز” نسخة منه، أن “دائرة التحقيقات في الهيئة أشارت إلى قيام فريق عمل مكتب تحقيق كربلاء، الذي انتقل إلى مديريَّة الزراعة في المحافظة، بضبط أصل الأضابير الخاصة بالعقدين المبرمين مع مواطنين اثنين”.

وأضاف البيان، أن “المتعاقد الأول قام بالشكوى ضد عددٍ من موظفي مديريَّة الزراعة؛ لقيامهم بإبرام عقد فوق المساحة المستغلة من قبله لمصلحة متعاقدٍ آخر خلافاً للتعليمات، مدعياً أن الموظفين طلبوا مبلغ (1,000,000,000) مليار دينارٍ تُدفَعُ كرشوةٍ لهم لقاء قيامهم بحل الموضوع، وأن القيمة التقديريَّة للأرض تصل إلى (4,000,000,000) مليارات دينار”ٍ.

وأكدت الهيئة، أنه “تمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالمضبوطات في العملية التي تمَّت بموجب مذكرة ضبطٍ قضائيَّةٍ صادرةٍ عن قاضي محكمة تحقيق كربلاء المقدسة”.

وكانت هيئة النزاهة أعلنت في الخامس من الشهر الماضي عن تمكُّن ملاكات مكتب تحقيق كربلاء من إعادة ملكية أحد العقارات الذي تتجاوز قيمته ملياري دينار وربع المليار إلى الدولة.