عاجل : برقية حركة النجباء الى الجيش العراقي متمثلا بالقائد العام للقوات المسلحة       الحرس الثوري الإيراني: سنسقط كل الطائرات المسيرة       راموس جاهز لمواجهة إشبيلية غداً       التايمز: الهجوم على أرامكو كشف مدى الضعف لدى السعودية       الخارجية الايرانية: مقترح ماكرون غير قابل للتحقيق في أطر الإدارة الأمريكية       امانة بغداد : رفع الكتل الكونكريتية شرقي العاصمة       ابتكار لصقة مضادة للإنفلونزا تعوض عن اللقاح       الحلبوسي يرفض الخروقات المتكررة بسبب إخفاقات الأجهزة الاستخبارية       موسوي: على واشنطن أن تدرك فشل سياسة العقوبات ضد إيران       لأمن الوطني يعتقل منفذ تفجير كربلاء داخل مطعم قريب       الجيش اليمني يستهدف مرتزقة العدوان السعودي في عسير       النصر يحذر من مغبة التراخي الامني على امن المواطنين ويدين تفجير كربلاء       فيسبوك توقف “عشرات آلاف التطبيقات” في إطار حماية الخصوصية       بورنموث يعود بفوز ثمين من معقل ساوثهامبتون       ظريف: الرياض نفسها غير مقتنعة بضلوع إيران بهجوم أرامكو       الامن الوطني يعتقل منفذ تفجير كربلاء      

الحكيم يطالب بعدم التهاون للمساعي الصهيونية الرامية الى وضع اليد على أراضٍ عربية جديدة

سبتمبر 12, 2019 | 10:11 ص

طالب رئيس تيار الحكمة الوطني، عمار الحكيم، بعدم التهاون مع المساعي الصهيونية بوضع اليد على الضفة الغربية وغور الاردن.وأعلن السيد عمار الحكيم في بيان تلقت ” النجباء نيوز” نسخة منه “استنكاره ورفضه القاطع للمساعي الصهيونية الرامية الى وضع اليد على أراضٍ عربية جديدة في الضفة الغربية وغور الاردن”.
وعد الحكيم هذه المساعي “خطوة تندرج في اطار توسعة الاحتلال لترسخ سياسة الامر الواقع وقضم المزيد من المساحات”.
وطالب “الانظمة الاسلامية والعربية بعدم التهاون ازاء ما يحدث وان تتخذ موقفا موحدا لرفض هذه التجاوزات، وان تحمل العصبة الاممية بمجلس أمنها ومنظمتها الدولية على إدانة هكذا تصرفات تضرب الاعراف والمواثيق المتفق عليها من قبل المجتمع الدولي عرض الجدار”.
وكان رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قد تعهد أول أمس الثلاثاء في تجمع انتخابي بفرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت وأنه سيضم جميع المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية إذا نجح في الانتخابات العامة المقرر إجراؤها الأسبوع المقبل.
وأدانت دول عربية تصريحات نتنياهو، بشأن نيته ضم جزء من الضفة الغربية المحتلة.
وانتقد مسؤولون في الأردن وتركيا والسعودية بشدة إعلان نتنياهو.
كما أدانت جامعة الدول العربية ما وصفته بـ”التطور الخطير”، معتبرة أنه “عدوان”.