عمليات بغداد تؤكد استمرار العمل بالاستثناءات و تدعو الى عدم استخدام الأستثناء للأمور الشخصية       نائب يحذر من وجود “اياد خفية” تحاول التلاعب بمقدرات وزارة الكهرباء       صحة ديالى تعلن وفاة احد المصابين بكورونا       مكتب الكاظمي يرد على تقرير لحقوق الانسان بشأن حالات الاختطاف والتعذيب بالتظاهرات       الرافدين يعلن توقيع عقد مع وزارة الدفاع لتوطين رواتب منتسبيها       ال 4000 أرهابي سعودي قتلوا العراقيين :-ألا يُحرك فيكم الحميّة والثأر بسلاح القوانين الدولية !؟       إنتقادات تُطال السفير العراقي في السعودية بسبب تصريحاته الأخيرة       الكعبي يدعو الكاظمي لاستكمال إعادة العراقيين العالقين في الخارج       التعليم تحدد الرابع عشر من حزيران موعدا لاداء امتحانات الدراسات العليا إلكترونيا       بعدما منعتهم القوات الأمنية من اداء عملهم … بعض القنوات الفضائية تعتذر لتوقف برامجها       عمليات بغداد توضح : لم يصدر أي منع لحركة الإعلاميين وفق الاستثناءات الممنوحة لهم       أدويـة سامـراء تعـاود إنتـاج مستحضر ( زنـك كاستـر كريـم ) وطرحـه الـى السـوق المحلـي بعـد توقـف لسنـوات       اللواء الركن قاسم محمد صالح يباشر بمهام عمله رسمياً قائداً للقوات البرية       بعد ظهور تسجيل القذافي و بن علوي … مطالبات برفع دعاوى الى مجلس الامن ضد السعودية       النقل : وصول 60 مواطناً عراقياً قادمين من طهران إلى مطار بغداد الدولي      

تونس.. أساتذة جامعيون يهددون بالإضراب لتنفيذ مطالبهم

أغسطس 25, 2019 | 6:12 م

النجباء نيوز :

هدد اتحاد الأساتذة الجامعيين في تونس، بعدم العودة إلى الدراسة الجامعية وتنفيذ إضراب عن العمل، بسبب ارتفاع عدد الموقوفين عن العمل من أعضائه، وذلك في ظل اتهامات للحكومة التونسية  بالتضييق على العمل النقابي، خاصة في قطاعات التعليم العالي.

وأعلن اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين التونسيين، المعروف اختصارًا بـ”إجابة” عن إمكانية مقاطعة العودة الجامعية، على خلفية ارتفاع عدد الإيقافات عن العمل في صفوف أعضائه.

وأشار المنسق العام لنقابة اتحاد “إجابة”، نجم الدين جويدة، لصحيفة “الصباح” في عددها الصادر اليوم الأحد، إلى انعقاد المجلس الوطني للإنابات الخميس المقبل، لبحث كافة الأشكال التصعيدية، التي من الممكن انتهاجها.

ويتهم الاتحاد، الحكومة بالتضييق على العمل النقابي، وعدم جديتها في فتح حوار مع الأساتذة الجامعيين، حيث وجّه الشهر الماضي، رسالة إلى كل من القائم بأعمال رئيس الجمهورية محمد الناصر، ورئيس البرلمان، ورئيس الحكومة يوسف الشاهد، من أجل العودة إلى التفاوض.

وطالب في رسالته بالتدخل العاجل لحل الأزمة الحالية، من أجل تحقيق مطالب الجامعيين الباحثين المؤجلة منذ عقود، ورد الاعتبار لشهادة الدكتوراه وحامليها.

وأوضح الهيكل النقابي الجامعي، أن ذلك يكون بضخ الإمكانيات للبحث العلمي، وفرض احترام سلم التأجير باعتبار درجة الشهادة العلمية، وفتح أبواب الانتداب أمام الدكاترة المتعطلين عن العمل حسب حاجيات المؤسسات، والقيام بإصلاحات جدية وعميقة في التعليم العالي والبحث العلمي، والتخلي عن القرارات المتسرعة بخصوص منظومة التعليم العالي المعتمدة حاليًا“، وفق نص الرسالة.

واعتبر متابعون لمسار الأزمة بين الحكومة واتحاد الأساتذة الجامعيين، أنّ الوضع وصل إلى درجة من الخطورة باتت تهدد مستقبل الطلبة التونسيين الذين يعيشون كل سنة كابوسًا حقيقيًا، وباتوا ضحية هذا التجاذب بين الحكومة والنقابة.

وقال مراقبون إنّ تزامن العودة الجامعية مع بدء الحملة الانتخابية للرئاسية، سيزيد من حجم التصعيد والضغط من جانب اتحاد “إجابة” إزاء الحكومة ورئيسها المؤقت يوسف الشاهد، مشيرين إلى أنّه رغم تفويض الشاهد صلاحياته للوزير كمال مرجان، فإنه لن يكون معفى من تداعيات الأزمة مع اتحاد الأساتذة الجامعيين الباحثين، اعتبارًا لعمق الأزمة وعدم جدية حكومته في معالجتها قبل استفحال الأمر.