عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

هذه الوظائف تشكل خطرا على قلب المرأة       بعد وفاة 42 شخصًا.. آبل تعلن الحرب على تطبيقات السجائر الإلكترونية       النزاهة: صدور أوامر استقدامٍ بحق مسؤولين كبار في النجف       الدفاع : إعادة 54 الفا من المفسوخة عقودهم إلى الخدمة لغاية الان       بعد ان تبرأت منهم المرجعية والشعب..الفاسدون في قبضة العدالة       مجلس وزراء عبد المهدي .. يمعن في تحدّيه لمطالب الشعب الثائر والمرجعية الدينية العليا       اوامر استقدام لمحافظ ذي قار السابق ومدير التربية ورئيس هيئة الاستثمار بتهم فساد       الدفاع المدني: 9 فرق تكافح الان حريق شارع الرشيد       صدور أمراً بإلقاء القبض على محافظ بابل كرار العبادي وتأجيل محاكمته لعدم حضوره اليوم       المحكمة الاتحادية تحدد موعدا للبت بقرار البرلمان بشأن حل مجالس المحافظات       تعرف على حاله الطقس في البلاد خلال الأيام المقبلة       مجلس الشورى الأيراني يناقش الاحداث الاخيرة ووزير الداخلية يؤكد ان القوى الامنية ستتصدى بحزم للمخلين بامن وراحة المواطنين       نائب يخاطب وزير الدفاع : عليك تقديم استقالتك قبل ان تطلق تصريحات مثيرة للفتنه       السيد الخامنئي: السلطات الثلاث اتخذت قرارا مدروسا بشأن خطة تقنين استهلاك الوقود ويتعين تطبيقه       حكومة كندا تصدر بياناً بشأن تظاهرات العراق      

ظريف: أمن المنطقة لا يشترى من الخارج

أغسطس 21, 2019 | 2:25 م

اشار وزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف انه ودون التعددية لا يمكننا تحقيق الامن في العالم موضحا ان التعددية هي ليست امرا خياريا وانما متطلب ينجح بالقانون الدولي.

ولفت وزير الخارجية الايراني في محاضرة له حول “القانون الدولي والأحادية” في معهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام ، لفت الى ان البشرية اصبحت اليوم في جوهر القانون الدولي وتابع : دون التعددية لا يمكننا تحقيق الامن في العالم .

واشار الى ان ايران ووفقا لـ 15 تقريرا للوكالة الدولية التزمت بالاتفاق النووي وهي لا زالت ملتزمة بينما انسحبت منه الولايات المتحدة ، فالقانون الدولي 2231 والاتفاق النووي يتضمنان كيفية التعامل مع عدم الامتثال

وتطرق الى دعوات الولايات المتحدة للمفاوضات مضيفا ان هناك اطار موجود للمفاوضات وتابع : لو كانت ايران قد انتهكت التزاماتها لكانت اطراف الاتفاق قد ذهبت الى مجلس الامن لكنها خفضت التزاماتها

وفي جانب اخر من المحاضرة قال ظريف : عندما ننظر الى اننا قادرين على تدمير عدونا بعشرة اضعاف فإن ذلك كابوس وليس أمنا ، اذا ارادوا الحديث عن الامن فليطبقوا الفقرة الخامسة من القرار 598 .

وراى بانه لا يمكن لاي تواجد عسكري في المنطقة أن يجلب الامن لها واضاف : الولايات المتحدة هي مصدر عدم الاستقرار في الخليج الفارسي ، فالتواجد الاميركي في العراق خلق “داعش” والزرقاوي .

واشار الى ان يمكن البدء بامور سياسية قبل الفنية للتوصل الى اتفاقيات عدم اعتداء بين دول الخليج الفارسي وتابع : منطقتنا تعاني من تفاوت في قوة وحجم الدول ما يخلق عدم التوازن وهذا امر واقع .

ولفت الى دفع بعض الدول لنظام ضدام لشراء الامن لها ابان الثورة الاسلامية وتابع القول : من الممكن الاتفاق على إجراءات لبناء الثقة في الخليج الفارسي لضمان حرية الملاحة ، ايران من هذه المنطقة وما يجري فيها من شأننا ، من الممكن الاتفاق على إجراءات لبناء الثقة في الخليج الفارسي لضمان حرية الملاحة .

وفي جانب اخر الوزير ظريف انه لو كانت ايران قد انتهكت التزاماتها لكانت اطراف الاتفاق قد ذهبت الى مجلس الامن لكنها خفضت التزاماتها واضاف : اوروبا لديها التزامات ضمن الاتفاق النووي والتزامات اخرى بعد الانسحاب الاميركي منه ، اوروبا لم تنفذ اي من التزاماتها تجاه ايران في اطار الاتفاق النووي.

واكد ان الامن لا يمكن أن يشترى من الخارج واضاف : منطقتنا تعاني من تفاوت في قوة وحجم الدول ما يخلق عدم التوازن وهذا امر واقع .