عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

هم نزل وهم يدّبچ على السطح …       الكعبي : قيام السفارة الاميركية باطلاق نيران تحت اي حجة خطوة استفزازية جديدة مخالفة لكل القوانين       بينهم أربعة مسيحيين.. الحشد الشعبي يكمل دفن جثامين 2000 متوفي بكورونا في النجف       الصحة تعلن تسجيل 2334 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 106 حالة وفاة       تعيين قاسم الاعرجي مستشاراً للأمن الوطني       عبد الغني الاسدي رئيساً لجهاز الامن الوطني       تحالف سائرون يصدر بيان بشأن إساءة صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية للمرجعية الدينية       التربية تتخذ قرارات لمعالجة المواد التي لم يمتحن بها الطلبة في المحافظات الجنوبية       بعد ارتفاع عدد الاصابات … البصرة تفرض حظر شامل للتجوال خلال 48 ساعة المقبلة       عدم فهم النظرية شتت نتائجها ..       طقس حار جداً خلال الأيام الأربعة المقبلة في البلاد       سانشو يوافق على الانتقال إلى مانشستر يونايتد       نقابة المحامين تعلن تشكيل فريق لمقاضاة صحيفة الشرق الاوسط السعودية بعد الاساءة للمرجعية الدينية       آمر اللواء 42 بالحشد الشعبي: عملية الطارمية تم الاعداد لها مسبقا وبجهد استخباري عالي       بمشاركة الحشد الشعبي.. الاتصالات: عملية الصدمة اوقفت هدر 7 مليارات دينار في محافظتين      

تحذير.. دراسة مفاجئة تكشف خطر شرب 3 فناجين قهوة يوميا

أغسطس 12, 2019 | 12:03 م

وجد باحثون أن شرب 3 فناجين قهوة أو أكثر يوميا يزيد بشكل كبير من خطر التعرض للصداع النصفي.

وتابعت الدراسة الحديثة 98 فردا يعانون من الصداع النصفي “العرضي”، ووجدت أن تناول المشاركين لما يصل إلى فنجانين من القهوة أو غيرها من مشروبات الكافيين، لم يؤثر على احتمال الإصابة بالصداع النصفي. ولكن عندما شربوا 3 فناجين، ارتفع خطر تعرضهم لصداع حاد في اليوم نفسه بنسبة 40%، ولدى شرب 5 فناجين قهوة ارتفعت النسبة المتوقعة للإصابة إلى 161%.

وقالت إليزابيث موستوفسكي، قائدة الدراسة في جامعة هارفارد: “لا يبدو أن تناول مشروب أو اثنين من مشروبات الكافيين يوميا مرتبط بتطور الصداع النصفي، ولكن قد يترافق شرب 3 فناجين أو أكثر مع احتمالات أعلى في الإصابة بالصداع”.

وأوضح الباحثون، الذين نشروا نتائج دراستهم في المجلة الأمريكية للطب، أن تأثير الكافيين على الصداع النصفي معقد، لأنه يعتمد على الجرعة والتكرار.

ويمكن القول إن سبب الصداع النصفي ليس مفهوما تماما، ويُعتقد أنه يصيب الفرد عندما يؤثر نشاط الدماغ غير الطبيعي على الإشارات العصبية والمواد الكيميائية والأوعية الدموية في الدماغ. وتشمل المحفزات المحتملة الأخرى: الإجهاد والقلق والاكتئاب وسوء النوم أو التغيرات الهرمونية خلال الدورة الشهرية لدى النساء.

ويمكن أن يؤثر الجفاف وشرب الكثير من الكحول وتخطي الوجبات، على معدل الإصابة بالصداع النصفي.