التخطيط تعلن معايير اختيار أعضاء المجلس الأعلى لتطوير القطاع الخاص       الزام جميع المدربين واللاعبين والإداريين بالحضور إلى مقر اتحاد الكرة لتوقيع عقودهم       اجرام بغداد تعلن ضبط واغلاق قاعتين للعب القمار وسط العاصمة       واتساب… حل “محرج” في التحديث الجديد       العمليات المشتركة تنفي تسلل الف عنصر من “داعش” الى العراق       المركزي: الإيرادات السنوية لنهري دجلة والفرات بلغت أكثر من 32 مليار/ م3       نائب يكشف تخويل عبد المهدي باختيار مرشحة وزارة التربية       تصديق أقوال متهم بإدخال 42 شاحنة مواد غذائية بأختام مزورة       الإعدام لمدانين بالهجوم على القوات الأمنية في بيجي وتكريت عام 2014       الحج والعمرة : عدد الحجاج العراقيين لهذا العام 55 ألف حاج 5000 حاج حصلوا على فيز عن طريق المجاملات والموافقات الخاصه       لواء ١٢ الحشد الشعبي يعلن اكمال مهامه في اليوم الرابع من عمليات ارادة النصر       مراسلنا : التصويت على زهير كاظم مرهون الكريطي رئيسا للجنة متابعة المشاريع الاستراتيجيه في مجلس المحافظة كربلاء       اختيار نافع الميالي رئيسا للجنة التربيه في مجلس محافظة كربلاء       الكعبي : السلطة التشريعية بدورتها الحالية ستقف بقوة ضد كل من يحاول استهداف العملية الديمقراطية       المالية : موازنة العام المقبل 2020 قد لا تتضمن تعيينات      

علماء صينيون يتوصلون لـ”علاج محتمل” لسرطان الرئة

يوليو 11, 2019 | 9:44 ص

توصل باحثون صينيون عبر دراسة حديثة لطريقة محتملة في علاج نوع شائع من سرطان الرئة، وذلك بالاعتماد على جين معين.
وفي الدراسة الحديثة التي أجراها باحثون من معهد “خفي للعلوم الفيزيائية” التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، حاول العلماء تأكيد دور الجين “إم إم بي 11” في التسبب بسرطان الغدة الرئوية، النوع الاكثر شيوعا من سرطان الرئة.

وقام الباحثون بتنميط التعبير الجيني على مجموعات البيانات لمصابي سرطان الغدة الرئوية، حيث لوحظ زيادة تمثيل “إم إم بي 11” في كل من أنظمة الأنسجة والأمصال عند المصابين، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الصينية “شينخوا”.

وأظهرت التجارب أن “إم إم بي 11” لعب دورا رئيسيا في تعزيز الانتشار والانتقال والغزو لخلايا الورم السرطاني.

واستخدم الباحثون جسما مضادا لمكافحة “إم إم بي 11” لمعالجة خطوط خلايا سرطان الغدة الرئوية، حيث تراجع النمو وانتقال خلايا السرطان بشكل ملحوظ.

وبالنسبة إلى الدراسات التي تم إجراؤها على الحيوانات، يقدر الجسم المضاد لمكافحة “إم إم بي 11” بجرعة ميكروغرام واحد لكل غرام من وزن الجسم، وقد أثبت أنه قادر على منع نمو الورم بشكل ملحوظ على الفئران المزروعة بأنظمة سرطان الغدة الرئوية البشرية.

وذكر الباحثون أن الدراسة أكدت أن “إم إم بي 11” يعتبر جينا حافزا كامنا مرتبطا مع سرطان الغدة الرئوية ، كما يمتلك إمكانية كبيرة في أن يصبح هدفا في علاج سرطان الرئة.