عاجل : برقية حركة النجباء الى الجيش العراقي متمثلا بالقائد العام للقوات المسلحة       مستشار عبد المهدي : المتباكين على داعش والداعمين له أغضبتهم عمليات التطهير التي يشارك بها الحشد الشعبي       اسعار صرف الدولار ببورصة الكفاح والاسواق المحلية       الرافدين يصدر توضيحا بشأن قروض الـ 100 مليون دينار       ظريف: الطريق أمام إيران صعب لكنه يستحق الاختبار       قصف سعودي على الحديدة اليمنية يخلف أضرارا في البنى التحتية       ترامب يقترح إلقاء قنابل نووية لمواجهة هذا التهديد في امريكا       الرقابة المالية: الحسابات الختامية للأعوام 2015 ـ 2018 ستنجز في العام المقبل       النزاهة تحقق في شبهات تدخل مسؤولين بتعيين 1000 موظف بنينوى       نائب : الخلافات السياسية بين الكتل كانت سببا في عدم مناقشة موضوع اخراج القوات الاميركية من العراق       سان جيرمان يستعيد الثقة برباعية في تولوز       اللواء سليماني: عمليات “إسرائيل” الجنونية ستكون آخر تخبطاتها       نصر الله: ما يحدث من قصف على الحشد الشعبي في العراق لن نسمح بحدوثه في لبنان       القدو: سحب الثقة من الحكومة في الوقت الحالي رغم التراجع الخدمي غير صحيح       مقتل 3 عسكريين أتراك شمالي العراق       نصر الله :انتشار الجيش السوري على طول الحدود مع لبنان جاء نزولا عند طلبنا      

ما هي فوائد ملح الهملايا الصحية؟ ولماذا ثمنه باهض مقارنة بالملح العادي

يونيو 14, 2019 | 3:36 م

هل سمعتم يوما عن الملح الوردي أو ما يعرف بملح الهملايا؟ إليكم بعض التفاصيل، وما الذي يميزه عن ملح الطعام العادي.

ميزات

يتميز ملح الهمالايا الوردي بغناه بالمعادن المختلفة، واحتوائه على أكثر من 85 معدناً أساسياً، ونسبة مرتفعة من الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم، إلا أنه لا يختلف عن ملح الطعام العادي من الناحية الغذائية، ويتكون ملح الهملايا من 2 بالمئة فقط من المعادن وتشكل هذه المعادن العنصر الأساسي وراء لونه الوردي.

الاختلافات

ملح الهمالايا الوردي هو ملح طبيعي غير مصنع على عكس ملح الطعام العادي المصنع والذي يدخل في تركيبته مجموعة من المركبات الكيميائية والمواد الحافظة، ويعتقد أن لملح الهملايا فوائد صحية وخصائص علاجية، خصوصاً أنه يحتوي على نسبه أقل من الصوديوم، ويشاع أن استخدام نصف ملعقة صغيرة من ملح الهمالايا تضيف تأثيراً أكبر على مذاق الطعام، كما لو أنك استخدمت ضعفي هذه الكمية من ملح الطعام التقليدي.

ثمن باهظ

يتراوح سعر الـ 100 غرام فقط من ملح الهملايا الوردي بين 5 إلى 8 دولارات، ما يعني أن سعره يفوق 20 مرة سعر ملح الطعام العادي، ويعتقد البعض أن الفرق في السعر يعود إلى طرق استخراجه، وهناك قناعة كذلك عند الناس مفادها أن ملح الهملايا يحتوي على كمية أقل من الصوديوم، الذي يعتبر مضراً بالصحة في حال الإكثار من استهلاكه، ومن المتوقع أن يصل استهلاك الملح العالمي إلى 14.1 مليار دولار بحلول عام 2020، بالنسبة للمستهلك، يتم تسويق ملح الهمالايا الوردي كطعم أكثر فخامة ولذة.

المناجم والاستخراج

ويعد ملح الهمالايا أحد أهم أنواع الأملاح الطبيعية الصخرية المتواجدة على الأرض منذ أكثر من 5000 سنة، وتقع معظم مناجم الملح الوردي في العالم في منطقة البنجاب في باكستان، وفي باكستان تعتبر تكلفة التعدين منخفضة نسبيا، والمواد الخام متوفرة بكثرة، ويعتبر منجم “خورا” الأكبر في البلاد وينتج سنويا نحو 350000 طن، وبالرغم من الكميات الكبيرة التي يتم إنتاجها في كل عام، إلا أن العمال في هذه البلاد لا يزالون يستخدمون الطرق التقليدية لحصد الملح، ويمكنك الحصول على الملح الوردي من أماكن محددة فقط حول العالم، مثل نهر موراي في أستراليا والبيرو.