العراق يدعو مجلس التعاون الخليجي لإنهاء أزمة اليمن سلمياً وتشكيل حكومة وطنية       وزير الدفاع الإيراني: مساعدات الحشد الشعبي لمتضرري السيول اثلجت صدورنا       الأمم المتحدة تسلم دفعة جديدة من تعويضات العراق للكويت       العفو الدولية: إعدامات السعودية انتهاك صارخ للقانون الدولي       الزيادي يؤكد خلال لقائه عبد المهدي على أهمية الشراكة الإستراتيجية مع العراق       صالح يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي ويدعو إلى تجاوز خلافات الماضي       خلل في إضاءة ملعب الشعب يؤجل مباراة الشرطة ونفط الجنوب       إلقاء القبض على سبعة مطلوبين بينهم ثلاثة وفق المادة 4 إرهاب       أدوية سامراء تعتزم طرح مستحضر دوائي جديد لعلاج الالتهابات المختلفة       الحشد الشعبي يعيد انتشاره في ثلاث مناطق غرب الموصل       تويتر يُغلق 5000 حساب آلي مؤيد للرئيس ترامب       الاستخبارات العسكرية تنجح في إحباط عملية تهريب أدوية في تلعفر       صالح يستقبل الرئيس التنفيذي للوكالة الدولية للطاقة       انخفاض أسعار النفط وسط تلقي الأسواق العالمية الإمدادات الكافية       بدر تحمل الأمريكان مسؤولية انتشار الأمراض الوبائية والسرطانية في المدن القريبة من قواعدها      

باحثون يتوصلون لمركب من “فطر نادر” يستطيع علاج هشاشة العظام

مارس 22, 2019 | 1:55 م

كشف باحثون بريطانيون عن توصلهم لمركب من فطر نادر ينبت في هضبة التبت بالصين يستطيع علاج هشاشة العظام.

وأوضح الباحثون من جامعة نوتنغهام البريطانية في الدراسة التي نشرت في دورية التقارير العلمية أن مركب (كورديسيبينيس) المعزول من الفطر اليرقي الذي يتطفل على ديدان التربة التي تعيش في هضبة التبت بالصين أثبت فاعليته في علاج هشاشة العظام عن طريق منع الالتهابات بطريقة جديدة تم توصيفها خلال الدراسة.

وأشارت الدراسة إلى أن الفطر اليرقي يستخدم شعبيا في منطقة التبت لحماية الكلى ولكن مركب (كورديسيبينيس) الموجود بالفطر يسهم في علاج هشاشة العظام من خلال تثبيط الخطوة الأخيرة في صناعة الحمض النووي الريبي المشفر للبروتين (سي بي اس اف 4) المسؤول عن الإصابة بالمرض وهي العملية التي تسمى (بوليدينيليشين) ما يمكن أن يساعد في الحد من تطور هذا المرض.

ولفتت الباحثة الرئيسية في الدراسة (كورنيليا دي مور) إلى أن نتائج الأبحاث التي جرى التوصل إليها مع فئران المختبر مشجعة للغاية ولكن مازالت هناك حاجة للقيام بمزيد من اختبارات السمية لهذا المركب موضحة أنه من المحتمل إجراء تعديلات كيميائية عليه حتى يتم استخدامه مع البشر.