فرنسا ترفض اعتراف ترمب بسيادة إسرائيل على الجولان وتؤكد على انها أرض محتلة       مجلس نينوى يقدم طلباً للرئاسات الثلاث لإقالة العاكوب       مجلس نينوى يحيل المحافظ نوفل العاكوب للتحقيق       مجلس الشعب السوري: الجولان ستبقى سورية ولاتهمنا تقارير الأعداء       مجلس البصرة: جهد الحشد الشعبي سيتمكن من تحقيق الانجاز بالملف الخدمي كما حقق النصر على الإرهاب       حقوق الإنسان: إرتفاع حصيلة ضحايا غرق عبارة الموصل الى 105 أشخاص       باحثون يتوصلون لمركب من “فطر نادر” يستطيع علاج هشاشة العظام       عملية عسكرية لتعقب خلايا داعش جنوبي ديالى       نائب رئيس هيئة الحشد ينعى ضحايا حادث غرق العبارة في الموصل       الحلبوسي يدعو إلى اجتماع عاجل للرئاسات الثلاث بعد حادث عبارة مدينة الموصل       روسيا: تصريحات ترامب بشأن الجولان تهدد الاستقرار في الشرق الأوسط       المرجعية تعزي بحادثة غرق العبارة في مدينة الموصل وتطالب بمحاسبة المسؤولين       مقتل 47 وإصابة 640 في انفجار بمصنع كيماويات في الصين       الجبوري يكشف عن عدد قتلى حادث عبارة الموصل وأعداد المفقودين       متنبئ جوي يحذر من موجة امطار غزيرة تشهدها بعض محافظات البلاد منتصف الأسبوع المقبل ما قد يؤدي لتشكل سيول      

علماء: تلوث الهواء الجوي أخطر العوامل التي تهدد حياة الناس

مارس 17, 2019 | 2:54 م

اتضح لعلماء معهد ماكس بلانك للكيمياء في ألمانيا، أن تلوث الهواء الجوي يمكن اعتباره العامل الرئيس في وفاة الناس في الوقت الحاضر.

ووجد الباحثون أن تلوث الهواء الجوي أخطر العوامل التي تهدد حياة الناس، وأن الأمراض الناجمة عنه تقضي سنويا على حياة 8.8 مليون شخص.

ويشير العلماء في مقال نشرته مجلة “European Heart Journal” إلى أنه “وفقا لتقديرات منظمة الصحة العالمية، فقد بلغ مستوى الوفيات بسبب التدخين 7.2 مليون شخص في السنة. أي أن تلوث الهواء الجوي حاليا هو عامل جدي يهدد حياة الناس”.

ووفقا للباحثين، فإن تلوث الهواء الجوي يتسبب في انخفاض متوسط عمر الإنسان في أوروبا بمقدار سنتين، حيث بينت الدراسات السابقة أنه نتيجة لتلوث الهواء الجوي، يموت أكثر من 300 ألف شخص أوروبي. هذا الرقم حاليا بلغ 790 ألف شخص سنويا.

ويؤكد الباحثون، على أن تلوث الهواء الجوي يؤثر حتى في صحة الذين لم يولدوا بعد، حيث يؤثر سلبا بالدرجة الأولى في الشريان الأبهر ووريد الحبل السري، ما يقوض حالة القلب والأوعية الدموية للجنين ولاحقا ينعكس في حجمه.

وتجدر الإشارة إلى أن تأثير الهواء الملوث في الجسم سببه دقائق صلبة قطرها نحو 2.5 ميكرون. وتركيز هذه الدقائق الصلبة المسموح به في أوروبا هو 25 ميكروغراما في المتر المكعب من الهواء الجوي. في حين تسمح منظمة الصحة العالمية بتركيز 10 ميكروغرامات في المتر المكعب.