الدفاع النيابية: القوات الأمريكية تخطط لزعزعة امن الصحراء العراقية       القوات الامنية تصد هجوما لداعش غرب الموصل وتقتل 7 من عناصره       برهم صالح يتوجه إلى شرم الشيخ لحضور أعمال القمّة العربيّة-الأوربيّة       استبعاد امجد كلف ومصطفى جودة عن صفوف الأنيق لأسباب انضباطية       انور حمه امين وحسن الكعبي من بين الفائزين بالادارة الجديدة لنادي الجوية       كتل سياسية ترفض استلام العراق الدواعش الاجانب مع عوائلهم       جمارك كردستان تنفي توقف الحركة التجارية مع ايران       الإصلاح يكشف عن تحركات وضغوط امريكية لإرجاع البيشمركة الى كركوك       دراسة: تناول الثوم والبصل يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم       نائب يكشف عن ضغوط أميركية تمارس لعرقلة اقرار قانون اخراج قواتها       تقرير يكشف تطبيقات تنتهك خصوصية المستخدم لصالح فيسبوك       العراق يسجل اعلى نسبة خزين مائي في السدود منذ ربع قرن       قمة عربية أوروبية في مصر مشروطة بعدم حضور بن سلمان       نائب: الفتح وسائرون وصلا الى مراحل شبه نهائية بشأن الاتفاق على إكمال الكابينة الوزارية       بدر تحذر من مساعي أمريكية لإسقاط بعض المناطق في محافظة الانبار بيد “داعش”      

رويترز: شركة النفط الفنزويلية تنقل حساباتها المصرفية إلى روسيا بسبب عقوبات واشنطن

فبراير 10, 2019 | 10:10 ص

نقلت وكالة “رويترز” عن مصادر لم تسمها، أن شركة النفط الحكومية الفنزويلية (PDVSA)، نقلت الحسابات المصرفية لمشاريع النفط المشتركة إلى مصرف “غازبروم بنك” الروسي.

وبحسب “رويترز”، طلبت شركة النفط الفنزويلية الحكومية PDVSA، على خلفية العقوبات الأمريكية، من عملائها تحويل الأموال من مبيعات النفط إلى الحساب الجديد للشركة في البنك الروسي.

فضلا عن ذلك، طالبت شركة النفطة الوطنية الفنزويلية الشركاء الأجانب، بما في ذلك “شيفرون”، “إيكنور” و”توتال” أن يقرروا ما إذا كانوا سيبقون مشاركين في مشاريع النفط المشتركة.

وفي وقت سابق، قال ممثل فنزويلا لدى “أوبك”، المستشار الفني لشركة النفط الحكومية الفنزويلية ولوزارة النفط في البلاد، روني روميرو، لوكالة “سبوتنيك”: “نحن نواجه عقوبات جديدة غير قانونية من الولايات المتحدة. لقد قمنا بتصدير ما يقرب من 500 ألف برميل يوميا إلى أمريكا. وستقوم “بي دي في أس أيه” بإعادة توجيه الصادرات إلى العملاء في أوروبا وآسيا، مشيرا إلى أنهم “سيفعلون ما بوسعهم لكي لا يؤثر الوضع الراهن في البلاد على السوق النفطية”.

وحول كيفية إقناع الشركاء الأوروبيين والآسيويين بشراء النفط من فنزويلا، دون التعرض لخطر عقوبات واشنطن، أضاف روميرو:”حتى الآن، تطال العقوبات فقط المؤسسات الأمريكية. وعلى أي حال، فأن العقوبات الأمريكية لا تخيف روسيا والصين”.

وأعلنت الإدارة الأمريكية، في 28 يناير الماضي، فرض عقوبات على شركة النفط الوطنية الفنزويلية “بي دي في أس أيه” بهدف زيادة الضغط الاقتصادي والدبلوماسي على الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، ودفعه للتنحي عن السلطة. كما تحظر العقوبات على الأمريكيين التعامل مع الشركة الفنزويلية.