عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

المنافذ الحدودية: بعض الجهات تحاول الضغط على الهيأة لتمرير مواد غير صالحة للاستخدام       وزارة الدفاع تنوه بخصوص الطلبة المتقدمين الى الدورة 80 بصفة طالب طيار       النزاهة: صدور امر استقدام بحق محافظ الديوانية الحالي       القبض على خطيب ومسؤول اعلام داعش في مخمور       جمعية الوفاق : البحرينيون يتعرضون لأبشع انتهاكات حقوق الإنسان       صدامات قوية محتملة في طريق برشلونة بثمن نهائي دوري الأبطال       إنّكم في مواجهة أمام شعبكم الثائر …       كتلة الحكمة تعلن موقفها من قانون الانتخابات       الجيش السوري يحبط محاولة تسلل لـ’داعش’ في البادية       اعفاء مدير صحة صلاح الدين من منصبه       فوديتشكا: النظام السعودي ينشر الفكر الوهابي الإجرامي في العالم       تركيا تهدد أمريكا بغلق قاعدتي “إنجيرليك” و”كورجيك”       الحشد الشعبي يقيم مجلس عزاء للشهيد المصور الحربي احمد مهنا / تقرير مصطفى علوش       المنتجات النفطية تخصص أكثر من 31 مليون لتر للأراضي الزراعية في نينوى       التجارة تعلن اعتمادها المنتج الوطني بتجهيز البطاقة التموينية بـ2019      

الشرطة الاسبانية تعتقل المانيا من أصول تركية شتم اردوغان !

أغسطس 20, 2017 | 1:07 م

بغداد – النجباء نيوز

ذكرت مجلة دير شبيجل الألمانية أن كاتبا ألمانيا من أصل تركي يدعى دوجان أخانلي اعتقل في إسبانيا اليوم السبت بعد أن أصدرت تركيا مذكرة اعتقال دولية بحقه بعد انتقاده للرئيس التركي رجب طيب إردوغان.

وقال إلياس يوار محامي أخانلي للمجلة إن اعتقال موكله جاء في إطار “حملة استهداف ضد منتقدي الحكومة التركية الذين يعيشون في الخارج في أوروبا”.

وتصاعدت حدة التوتر بين أنقرة وبرلين منذ محاولة الانقلاب التي جرت في تركيا العام الماضي إذ فصلت السلطات التركية أو أوقفت عن العمل 150 ألف شخص واعتقلت أكثر من 50 ألفا آخرين من بينهم ألمان.

وذكرت دير شبيجل أن الشرطة الإسبانية اعتقلت أخانلي اليوم السبت في مدينة غرناطة. وبمقدور أي دولة إصدار “مذكرة بالدرجة الحمراء” تطلب من الشرطة الدولية (إنتربول) اعتقال متهم لكن تسليم إسبانيا له لن يتم إلا إذا أقنعت أنقرة المحاكم الإسبانية بأن لديها قضية حقيقية ضده.

واعتقل أخانلي من قبل في الثمانينيات والتسعينيات في تركيا بسبب أنشطة معارضة منها إدارة صحيفة يسارية. وفر من تركيا في عام 1991 واستقر وعمل في مدينة كولونيا الألمانية منذ 1995.

وأمس الجمعة حث إردوغان نحو ثلاثة ملايين شخص يعيشون في ألمانيا من أصل تركي على تلقين حزب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل درسا في الانتخابات العامة التي تجرى في سبتمبر أيلول بالتصويت ضدها. وأثار ذلك موجة انتقادات من جميع المسؤولين السياسيين في ألمانيا.

ولم ترد وزارة الخارجية الألمانية على اتصالات لطلب التعليق على اعتقال أخانلي.