اندلاع حريق في مركز للأعمال في موسكو وإجلاء 700 شخص       القبض على شخص قتل زوجته وابنه في واسط       روحاني: إيران لن تستسلم حتى لو تعرضت للقصف       عمرها 102 عاماً.. معمرة تقتل جارتها التسعينية بطريقة بشعة       شهيدان وجريح بانفجار سيارة مفخخة في القائم       بعد باكستان.. انفجار يستهدف مسجداً في العاصمة الأفغانية كابول       رونالدو والاغتصاب”.. تطور رسمي يعجل باستدعائه       وزير الخارجية يؤكد عزم عبد المهدي والكابينة الحكومية على تحريك عجلة الاقتصاد وتوفير فرص عمل للشباب       رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي تعلن استقالتها       الدولار واسعار صرف العملات الاجنبية في البورصة العراقية       مكتب الحلبوسي: إجراءات فتح المنطقة الخضراء حكومية ولاتتعلق بمجلس النواب       امريكا تواصل تأجيج الوضع الأمني: تبحث إرسال قوات إضافية للمنطقة       ظريف يزور بغداد غداً السبت       الرافدين يؤكد استمراره في توطين رواتب الموظفين       البارزاني يبحث مع علاوي آخر المستجدات والتطورات في المنطقة      

خبير امني: اميركا تهيمن على الأجواء العراقية وتنقل الدواعش لحوض حمرين

ديسمبر 7, 2018 | 3:06 م

كشف الخبير الامني عباس العرداوي، الجمعة، عن تحريكات تقوم بها القوات الامريكية بنقل عناصر داعش من الغرب الى الشرق عند حوض حمرين وقرب الحدود مع الجمهورية الاسلامية الايرانية, سعيا للسيطرة على الاجواء العراقية وادارة العمليات المشتركة.

وقال العرداوي في تصريح تابعته “النجباء نيوز”، ان “القوات الاميركية تفرض حظراً على الطيران العراقي بحدود 20 كم عن اسوار قواعدها، كما انها لاتسمح لاي طيران عراقي عسكري الا بعد معرفة الاحداثيات والوجهة وبنتسيق من العمليات المشتركة”.

واضاف ان “ القوات الامنية قد منعت من قبل القواعد الامريكية من التواجد قرب الحدود مع سوريا, وبالتالي فان هذا انتهاكا وتجاوزا على السيادة العراقية ومخالفا للتفاهمات العسكرية.

وبين ان “اتفاقية الاطار الاستراتيجي لم تمنع الطيران العراقي من التحليق في الاجواء، بل العكس فأن القوات الاميركية يفترض بها ان تطلب موافقة العراق للتحليق والطيران في اجوائه، خاصة انها تتنقل بين الكويت وقاعدة عين الاسد في الانبار بالاضافة الى تنقلاتها الى شمال العراق”.

واوضح ان “حركة الاميركان تتم خارج ارادة العراق، وخرقا للقانون والسيادة العراقية، كما ان هناك مناطق محجوبة المعرفة عن القوات الامنية خاصة حوض حمرين، حيث تقوم اميركا بنقل الارهابيين من مناطق غرب وشمال العراق الى شرقه في المنطقة المذكورة قرب حدود الجمهورية الاسلامية”.

واكد ان “هناك ضعف في الاداء الحكومي مع ماتقوم به اميركا من استغلال لمساحات كبيرة ونقل للدواعش من منطقة لاخرى، كما ان هناك هيمنة اميركية على قيادة العمليات المشتركة واللوم كله يقع على القيادات العليا”.