برهم صالح والعامري يشددان على دعم جهود رئيس الوزراء في استكمال الكابينة الوزارية       الطائرات العراقية توجه ضربات لمواقع داعش داخل الاراضي السورية       نائب ينفي الاتفاق على مناصب نواب رئيس الجمهورية       بالتنسيق مع المجالس البلدية… الحشد الشعبي يخفف من وطأة الازدحامات       قواعد امريكية جديدة في محافظة الانبار بدون علم السلطات       سامسونغ.. تطرح هاتف جديد يتميز بشاشة تغطي كامل الواجهة       الحشد الشعبي يعثر على قنابر هاون وقنابل وصواريخ غربي سامراء       ولايتي: آسيا على مشارف التحول الى قوة جديدة على مستوى العالم       الحشد ينفذ عملية أمنية مشتركة في بادية النجف       البناء يسعى لتمرير الوزارات المتبقية بأغلبية نواب المجلس       مرور الاقليم يسمح بتسجيل السيارات لسكنة محافظات الوسط والجنوب       “الاسود تسود دائماً” شعار اسود الرافدين في كاس اسيا       احالة مسافر باكستاني للقضاء بحوزته سمة دخول مزورة بمطار بغداد       تدخل اممي لحل ازمة استكمال الكابينة الوزارية       رئيس مجلس النواب يدعو الاسدي للترشح لوزارة الدفاع      

جهانغيري: لا نستأذن احدا في تعيين مدی صواريخنا

ديسمبر 7, 2018 | 11:15 ص

اكد النائب الاول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري علی ان الصواريخ الايرانية دفاعية ورادعة، مشددا علي ان ايران لا تستأذن احدا في تعيين مدی صواريخها.

وفي حوار اجرته معه وكالة ‘كيودو’ اليابانية قال جهانغيري، اننا لن نستأذن احدا في تعيين مدی صواريخنا وسنتصدی لاي تهديد ضدنا ونصنع الصواريخ بما يلبي حاجة البلاد.

واضاف: ان الاميركيين وكما في السابق يوجهون الاتهامات بشان اسلحتنا الدفاعية عبر اثارة الضجيج الاعلامي، وهذه هي طبيعة الاميركيين.

وحول العلاقات بين ايران والسعودية اشار الی ان هذه العلاقات ساءت بعد تولي محمد بن سلمان منصب ولي العهد حيث قامت حكومة بلاده باستفزازت بالمنطقة وان احد اسوأ هذه الاستفزازات هو تقديم الدعم المالي والفكري لتنظيم داعش الارهابي واضاف: اننا نمتلك معلومات دقيقة عن دعم السعودية لتنظيم داعش.

واضاف: ان الموقف المؤسف الاخر هو العدوان علی اليمن من قبل السعودية وحلفائها حيث يجري قصف الشعب اليمني المظلوم وارتكاب المجازر بحقه وتدمير بنيته التحتية من مستشفيات ومدارس ومرافق مدنية اخری.

واكد بالقول: ‘اننا علی استعداد دائم لحل القضايا بين البلدين وان هذه القضايا يجب ان تحل بينهما’.

وبشان قضية قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول اكد جهانغيري بانه من غير المقبول قول السعوديين بان القضية نفذت من دون علم كبار المسؤولين.

واضاف: لو قامت اي دولة اخری بهذا العمل الشنيع لما تركته اميركا لاعوام طويلة ولكن للاسف ان القضايا الانسانية تذهب ضحية للمصالح الاقتصادية والمالية القائمة بين اميركا والسعودية.