ثغرة في فيسبوك تشغل الكاميرا سرا.. وإليك حل بسيط       “الوباء المنسي” يقتل طفلا كل 39 ثانية       الرئيس روحاني: تمكنا من السيطرة على الازمة الاقتصادية       مقتل 4 أشخاص على الأقل في انفجار قنبلة يدوية بمهرجان في ميانمار       النزاهة تعلن نتائج تقصيها عمل المنافذ الحدودية ودوائر الگمارك       بالصواريخ وقذائف الهاون.. العدوان التركي يعتدي على قريتي شمال الحسكة       نائبة تتحدث عن أستغلال الحلبوسي احداث التظاهرات بشكل كبير وتعامله على اساس المناطقية       إحصائية: القضاء أصدر (377) قرار بحق مسؤولين بدرجات متقدمة       تحقيق النزاهة في ميسان تستقدم ثلاثة من أعضاء مجلس المحافظة       سرايا القدس تقصف القدس و تل أبيب و تؤكد: المعركة مستمرة!       كيا تطلق “بيجاس 2020”: شبابية واقتصادية       نائب : صالح سيلتقي بارزاني بحضور كافة نواب الكتل الكردستانية       ديفيد فيا يعلن اعتزال كرة القدم نهاية العام       الطاقة الدولية: 850 مليون شخص يفتقرون للطاقة الكهربائية       الصدر يدعو المتظاهرين الى ابعاد “شبح التدخل الأميركي”      

الحكومة تضمن موازنة 2019 تخصيصات لاعادة الاعمار

ديسمبر 2, 2018 | 12:43 م

اعلنت الامانة العامة لمجلس الوزارء، الاحد، ان الحكومة الاتحادية ضمنت موازنة العام 2019 تخصيصات لدعم عمليات الاستقرار والاستفادة المباشرة من القروض الدولية لاعادة الاعمار.
وقال المكتب الاعلامي لمجلس الوزارء في بيان، ان “خلية إدارة الازمات المدنية لمجموعة عمل إعادة الاستقرار برئاسة الأمين العام لمجلس الوزراء مهدي العلاق بحثت إنجازات الجهات الداعمة لمتطلبات إعادة الاعمار والاستقرار في المناطق المحررة جراء الإرهاب”.
واكد العلاق، ان “استمرار عمليات دعم الاستقرار لنهاية العام 2019 تضمن عودة شبة شاملة للنازحين وان توفير الخدمات في المناطق المحررة سيشجعهم على العودة بشكل اسرع”، مثمناً “الجهود المقدمة لتنشيط فعاليات دعم الاستقرار في المناطق المحررة ودعم مشروع العودة الطوعية للنازحين الذي وصلت نحو 70% “.
واشار الى ان “الحكومة الاتحادية ضمنت موازنة العام 2019 تخصيصات لدعم عمليات الاستقرار والاستفادة المباشرة من القروض الدولية لاعادة الاعمار”.
من جهته دعا رئيس صندوق إعادة الاعمار مصطفى الهيتي الحضور “للمشاركة في مؤتمر قفزة الاعمار المزمع انعقاده للفترة 5-6 كانون الأول”، مستعرضا برنامج الأمم المتحدة الانمائي التابع للأمم المتحدة خلال الاجتماع خارطة تحديث المشاريع المدار من قبلها في جميع المناطق المحررة ذات الأولوية والبالغ عددها 31 منطقة أهمها (نينوى وتشمل ،سنجار ، تلعفر، غرب الموصل ، البعاج ، الحضر، ومناطق صلاح الدين  بيجي ، طوز خورماتو ، سليمان بيك، فضلاً عن قضاء الحويجة في كركوك ومناطق الانبار ممثلة بعنة و القائم وراوة) وغيرها من مناطق سهل نينوى وغربه”.
واوضح، ان “البرنامج كشف عن تقريره الذي تضمن ضرورة زيادة حجم الدعم المالي للمناطق المحررة والالتزام بالتعهدات الدولية المعلنة لتقليل فجوة التمويل التي تصل لاكثر من (460) مليون دولار”.
وبين البيان ان “المجتمعين ناقشوا اهم الأولويات للاعوام 2018-2020 لمواصلة التعاون مع العراق وتفعيل برنامج التعافي والمرونة وإرساء الأساس لاطار عمل الأمم المتحدة للمساعدة الإنمائية من جانب، و تامين التمويل لمشاريع إزالة الألغام من جانب اخر، فضلاً عن الجهد الإنساني لدعم المرأة”.