بمشاركة الحشد الشعبي … الاعلام الامني يعلن النتائج الاولية لعمليات ابطال العراق بمرحلتها الرابعة       الحشد يقتل ثلاثة دواعش يتحصنون بمضافة في زور نهر ديالى       ايران : اغتيال الجنرال سليماني مثال بارز على ارهاب الدولة الامريكي       بدرجة حرارة 50 مْ … تعرف على حالة طقس الأيام الأربعة المقبلة في البلاد       سعر صرف الدولار مقابل الدينار العراقي في الاسواق المحلية       اللواء الأول في الحشد يطهر 75 كم2 شمال ديالى ويفجر 5 عبوات ناسفات       البعيجي : عدم صرف رواتب منتسبي وزارة الصحة بخس بحقهم وهم جدار الصد الاول في مواجهة جائحة كورونا       وزارة الصحة تعلن تسجيل 2848 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 78 حالة وفاة       العمليات المشتركة تصدر بيان بمناسبة تحرير الموصل وتؤكد : كانت ملحمة وطنية عراقية تكاتفت بها جميع قواتنا الامنية والمواطنين       من وراء صفقة تجديد عقود الهاتف النّقال ؟       الصحة تسجل 2170 اصابة جديدة بكورونا و 103 حالة وفاة       اللواء الثاني وطبابة الحشد يدفنان 111 متوفيا بكورونا في النجف الأشرف       طهران: الكذب والتهم ونشر الكراهية من ثوابت السياسة الخارجية الامريكية        النزاهة تتابع قضية الصكوك المفقودة من تربية كربلاء وتضبط أحدها       لا جديد في الكوفة الموقف!!!      

بتهمة الفساد .. دعوی قضائية في بريطانیا ضد أبن شقيق مسعود بارزاني

نوفمبر 9, 2018 | 2:09 م

كشفت صحيفة فاينانشيل تايمز البريطانية عن تسجيل دعوى قضائية في المملكة المتحدة ضد سيروان بارزاني، إبن شقيق رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني على خليفة وجود ملفات فساد في عمل شركة كورك تيلكوم المملوكة من قبله.

 وذكرت الصحيفة أن الدعاوى التي قدمت من قبل شركة أورانج الفرنسية وأجيليتي الكويتية جاءت بناء على معلومات تؤكد إلاستيلاء على حصتين للشركتين الاستثماريتين من قبل شركة ‘كورك’ للاتصالات تقدر بملايين الدولارات.

وأضافت أن شركة كورك بإدارة سيروان بارزاني قدمت رشاوى تضمنت منزلا فخما في مدينة ويمبلي شمالي لندن منح الى المدير التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات الاتحادية علي الخويلدي مقابل التغاضي عن حقوق تلك الشركتين الاجنبيتين لصاح شركة كورك.

 وتستند المعلومات التي نشرتها الصحيفة على دعوتين رفعتهما الشركتان الاستثماريتان ضد شركة كورك وهيئة الاعلام والاتصالات احداهما دولية طلبتا فيها تعويضا بقيمة 600 مليون دولار، فيما يشير التحقيق الى مخاطر على مستقبل الاستثمار في العراق نتيجة عملية الاحتيال المزعومة وتواطؤ هيئة الاعلام والاتصالات، والتي تؤكد الصحيفة البريطانية الى أنها اطلعت على وثائق تعززها.

 وفي كانون الأول 2013، تلقت كورك سلسلة من الاشعارات القانوينة من هيئة الاعلام والاتصالات، تشير الى أن الشركة فشلت في الوفاء بمجموعة من الالتزامات – بما في ذلك مستوى الاستثمار واتساع نطاق انتشار الشبكة – وبالتالي، يجب أن تعود ملكيتها إلى هيكل الملكية في وقت مبكر من عام 2011، لكن في الواقع، ألغت هيئة الاعلام العراقية بأثر رجعي موافقتها على استثمار الاتصالات في العراق.