المؤشر العام لبورصة العراق ينهي تعاملاته ليوم الثلاثاء بتراجع 1.4%       ايدين هازارد الى الملكي براتب سنوي ثابت قدره 13 مليون يورو       انفجار سيارة مفخخة في اللاذقية ومصرع منفذ الهجوم       ايران تساهم في تطوير صناعة الصلب وتنتج اكثر من 62% من صناعته في الشرق الاوسط       التربية النيابية تعلن تخصيص تريليون دينار من اموال تنمية الاقاليم لبناء المدارس       موسكو تعتقل راكباً حاول خطف طائرة وتغيير مسارها       التخطيط: انخفاض معدل التضخم خلال شهر كانون الاول الماضي       تركيا تفتح ملف خاشقجي من جديد وتطالب بتحقيق دولي       الحلبوسي: جدول جلسة البرلمان ليوم الغد سيتضمن التصويت على الموازنة العامة واستكمال الكابينة الوزارية       خلاف سياسي على مرشحي عبد المهدي لوزارتي العدل والتربية       الامن النيابية تعلن عزمها تفعيل قانون اخراج القوات الاجنبية من العراق       سائرون يرجح تأجيل التصويت على الوزارات الامنية الى الفصل التشريعي الثاني       نائب يرجح تمرير الموازنة العامة خلال الاسبوع الحالي       الامن النيابية تحذر من مخططات امريكية لاستهداف قوات الحشد الشعبي       جدول اعمال البرلمان لجلسة اليوم يخلو من استكمال الكابينة الوزارية والتصويت على الوازنة العامة      

النزاهة : إصدار حكم غيابي لموظف في صحة نينوى بالسجن لمدة 4 سنوات لاختلاسه اكثر من 11 مليار دينار

أكتوبر 2, 2018 | 1:27 م

كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة ، الثلاثاء ، عن إصدار محكمة الجنايات المُختصَّة بقضايا النزاهة في بغداد حكماً غيابيّاً بالسجن لمدَّة سبع سنواتٍ، بحقِّ أحد مُوظَّفي دائرة صحَّة نينوى؛ لثبوت قيامه باختلاس أكثر من أحد عشر مليار دينارٍ بالاشتراك مع مُتَّهمين آخرين ,

 

و أفادت الدائرة ، في بيان إطلعت عليه النجباء نيوز ، إن ” المُدان الهارب قام بالاتِّـفاق والاشتراك مع مُتَّهمين آخرين مُفرَّقة قضاياهم، باختلاس رواتب مُوظَّفي دائرة صحَّة نينوى النازحين في إقليم كردستان وكركوك “، مُشيرةً إلى أنَّ ” مجموع المبالغ المُختلسة بلغ (11,432,466,548) مليار دينارٍ “,

 

و أضافت ، أن ” وقائع هذه القضيَّة تأيدت بالأدلة المُتحصَّلة المُتمثِّلة بأقوال المُمثِّل القانونيِّ لوزارة الصحَّة الذي طلب الشكوى ضدَّ المُتَّهم، ومحضر اللجنة التحقيقيَّة الذي أكَّد سرقة المُتَّهم للمبلغ المذكور مع مُتَّهمين آخرين والذي أوصى بإحالته للقضاء، إضافةً إلى أقوال الشهود وإفادة المُتَّهمين المُفرَّقة قضاياهم، وقرينة هروب المُتَّهم، التي وجدتها المحكمة كافية ومُقنعة لتجريمه “,

 

و أشارت الدائرة ، إلى أن ” قرار الحكم الصادر في أواخر آب الماضي تضمن على وفق أحكام المادَّة 315 من قانون العقوبات مُذكِّرة قبضٍ وإجراء التفتيش الأصوليِّ بحقِّ المُدان، فضلاً عن تأييد حجز أمواله المنقولة وغير المنقولة والاحتفاظ للجهة المُتضرِّرة (وزارة الصحة) بحقِّ المطالبة بالتعويض أمام المحاكم المدنيَّة بعد اكتساب القرار للدرجة القطعيَّة “.