اندلاع حريق في مركز للأعمال في موسكو وإجلاء 700 شخص       القبض على شخص قتل زوجته وابنه في واسط       روحاني: إيران لن تستسلم حتى لو تعرضت للقصف       عمرها 102 عاماً.. معمرة تقتل جارتها التسعينية بطريقة بشعة       شهيدان وجريح بانفجار سيارة مفخخة في القائم       بعد باكستان.. انفجار يستهدف مسجداً في العاصمة الأفغانية كابول       رونالدو والاغتصاب”.. تطور رسمي يعجل باستدعائه       وزير الخارجية يؤكد عزم عبد المهدي والكابينة الحكومية على تحريك عجلة الاقتصاد وتوفير فرص عمل للشباب       رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي تعلن استقالتها       الدولار واسعار صرف العملات الاجنبية في البورصة العراقية       مكتب الحلبوسي: إجراءات فتح المنطقة الخضراء حكومية ولاتتعلق بمجلس النواب       امريكا تواصل تأجيج الوضع الأمني: تبحث إرسال قوات إضافية للمنطقة       ظريف يزور بغداد غداً السبت       الرافدين يؤكد استمراره في توطين رواتب الموظفين       البارزاني يبحث مع علاوي آخر المستجدات والتطورات في المنطقة      

فصائل المقاومة الاسلامية تصدر بيان بشأن الاحداث في البصرة

سبتمبر 7, 2018 | 9:31 ص

اكدت فصائل المقاومة الاسلامية، اليوم الجمعة، في بيان لها، ان أعداء البلاد يحاولون إشعال الفتنة بمحافظات الوسط والجنوب من خلال حرق مقرات فصائل المقاومة والحشد الشعبي”، مطالبة في الوقت نفسه رئيس الحكومة المنتهية ولايته حيدر العبادي بتقديم استقالته فوراً”.

وجاء في نص البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم

في الوقت الذي يمر بلدنا بمخاض سياسي من اجل تشكيل الحكومة الجديدة لكي تقوم بمهامها المفترضة في توفير احتياجات الشعب بعد الفشل الذريع للحكومة الحالية في معالجة الأزمات التي يمر بها البلد ومنها الأزمة الاخيرة في عدم توفير ماء الشرب لاهالي البصرة … يحاول أعداء هذا البلد الذين أوجدوا الفتنة في المحافظات الغربية ودعموا الانفصال في شمال العراق ويحاولون الان إشعال نار الفتنة واشعال الاقتتال الداخلي في محافظات الوسط والجنوب من خلال حرق مقرات وفصائل المقاومة التي شكلت الحشد الشعبي الذي افشل مشروعهم الداعشي .

ونحن في الوقت الذي ننبه الأطراف الداخلية بان لايكونوا أدوات تنفيذ المشروع الامريكي السعودي في إشاعة الفوضى والالتفات الى مصلحة البلد والتزام توجيهات المرجعية الدينية بالسيطرة على ردود الأفعال وعدم حرق موسسات الدولة  والاعتداء على المال العام والخاص فإننا نؤكد امتلاكنا الشجاعة لتحمل ظلم ذوي القربى وان كان أشد مضاضة من وقع الحسام المهند، ونؤكد وعينا الكامل بخطورة المشروع الامريكي السعودي الذي يستهدف العراق دولة وشعبا.

  وكذالك فإننا نحمل رئيس الحكومة المنتهية ولايته كامل المسؤلية في أزمة الخدمات والفشل في معالجتها وكذلك مسؤلية التخاذل والتسبب في الانفلات الأمني  في محافظة البصرة ونطالبه بتقديم استقالته فورا … وفِي الختام نعولوشر على حكمة مرجعيتنا الدينية ووعي ابناء شعبنا في تفويت الفرصة على من يتربص بالعراق والعراقيين شرا