ازمة اثرية بين الصين ومصر والسبب تمثال ابو الهول

يونيو 12, 2018 | 5:32 م

ذكرت صحيفة «ساوث تشاينا مورنينج بوست» الصينية أن السلطات المصرية وجهت نداء إلى منظمة اليونسكو بالتدخل لتفكيك النسخة المقلدة من تمثال أبو الهول فى الصين، نظرا لأنها «نسخة رديئة» لم توافق عليها مصر.وكانت الصين قد بنت منذ عام ٢٠١٤ فى منطقة ثقافية صناعية فى شمال البلاد نسخة لتمثال أبو الهول بنفس حجم التمثال الأصلى الموجود فى الجيزة، وبلغ طوله ٦٠ مترا، وارتفاعه ٢٠ مترا.

ولكن المسئولين عن إنشائه كانوا قد ذكروا وقتها أن التمثال سيستخدم فى تصوير بعض المسلسلات التليفزيونية، وسيتم تفكيكه بعد ذلك، وهو ما لم يحدث.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسئولين المصريين لم يتواصلوا فقط مع اليونسكو، بل أجروا محاولات مماثلة مع وزارة الخارجية الصينية، معتبرين أن النسخة الصينية من أبو الهول إساءة لتراث مصر الثقافي.