أياكس يُحدد ثمن هدف ريال مدريد       المالكي يبحث مع السفير الروسي عمق العلاقات التاريخية بين العراق وبلاده       القوات السورية تشتبك مع إرهابيين وتحبط محاولة تسلل لهم في حماة       القوات السورية تشتبك مع إرهابيين وتحبط محاولة تسلل لهم في حماة       الكعبي يدعو لتدقيق الاسماء المرشحة للدرجات الخاصة بعيدا عن الإملاءات والضغوطات       انتحاري ثان لا يزال فارا وسط العاصمة تونس       مراسل النجباء : احتراق الكبريت يؤدي بوفاة شخص جنوبي الموصل       الحلبوسي يشيد بدور الحشد في محاربة الأرهاب       رسميًا: برشلونة يتعاقد مع نيتو       النزاهة تعيد ثلاثة عقاراتٍ في بابل تُقدَّرُ قيمتها بمليارات الدنانير لملكية الدولة       وزير الطاقة الروسي يتوقع التوصل لاتفاق خلال محادثات أوبك       الحلبوسي يوجه لجنة الامن والدفاع بعقد اجتماع طارئ مع الجهات المعنيه من الوزارات بشأن حرائق كبريت المشراق في محافظة نينوى       مجلس النواب يُصوت على عدم منح ثقته للسيده زاهدة عبدالله محمد وزيراً للتربية       شبهات فساد تحيط بتوزيع الاراضي المحيطة بمطار بغداد الدولي       سائرون : غالبية الاسماء المرشحة للدرجات الخاصة لن تحظى بتصويتنا      

الموسوي : الحضور في يوم القدس يمثل الموقف الشرعي والإخلاقي والإنساني إتجاه القدس

يونيو 9, 2018 | 11:12 ص

أكد المتحدث الرسمي لحركة النجباء السيد هاشم الموسوي إن ” القضية الفلسطينة ليست قضية أرض وحدود , و إنما قضية أمة بأسرها تكون او لاتكون ,

 

و أشار الموسوي في كلمة له بمناسبة إحياء يوم القدس العالمي , أمس الجمعة , إلى إن ” الحضور في يوم القدس يمثل الموقف الشرعي والإخلاقي والإنساني إتجاه القدس والشعب الفلسطيني المظلوم ” مشددًا على إن ” النزعات القومية والعرقية والطائفية يجب ان لاتقف حجرة عثرة في طريق الدفاع عن فلسطين وعاصمتها القدس “,

 

و بين الموسوي إن ” يوم القدس ليس إيراني الهوية وانما يوم نصرة المسلمين وتحرير بلدانهم ومقدساتهم من الصهاينة المحتلين و إن نداء الإمام الخامنئي للشباب المسلم سيترجم الى مقاومة شاملة على جميع الجبهات مع اسرائيل “,

 

مؤكدًا إن ” الشعب العراقي أثبت للعالم ان القضية الفلسطينية والدفاع عن المقدسات في كل مكان , عقيدة دينية ثابتة وليس هدف سياسي مسموح أو لا مسموح “,

 

و أختتم حديثه بالقول إن ” يوم القدس يوم التعبئة الجماهيرية والمقاومة الشعبية والمعارضة الفكرية لكل أشكال التطبيع والإحتلال “.