الكهرباء تحدد موعداً لعودة إستقرار تجهيز الطاقة لأهالي مدينة بغداد

مايو 23, 2018 | 10:01 ص

حددت وزارة الكهرباء موعداً لعودة إستقرار تجهيز الطاقة لأهالي مدينة بغداد، وذلك بعد إزدياد ساعات القطع المبرمج نتيجة حرمانها من أكثر من الفي ميغاواط طيلة الايام القليلة الماضية ,

 

و ذكر الناطق بإسم الوزارة مصعب المدرس , الأربعاء , في تصريح تابعته النجباء نيوز ، إن ” الوزارة تسعى بجد لزيادة القدرة الإنتاجية لمنظومة الكهرباء الوطنية في مدينة بغداد، بغية المحافظة على إستقرار التجهيز خلال أشهر الصيف من خلال إدخال وحدات توليدية جديدة الى الخدمة, اذ بدأ العمل بداية الاسبوع الحالي على اضافة 1000 ميغاواط جديدة من محطة بسماية الاستثمارية وسينتهي السبت المقبل “,

 

و أضاف إن ” تعزيز المنظومة الكهربائية بهذه الطاقة والمحافظة على سلامة ملاكات الوزارة، استدعى اطفاء خطين لنقل الكهرباء {امين ـ بسماية الغازية} و {امين ـ جنوب بغداد 400 كي في} لغاية يوم 26/5/2018 ، الامر الذي ادى الى انخفاض تجهيز الطاقة الى العاصمة ومحافظات الفرات الاوسط “,

 

و تابع المدرس ان ” إطفاء الخطين لربط محطة بسماية، تسبب بحرمان العاصمة ايضا من 700 ميغاواط كانت تجهزها محطة بسماية من وحدات توليدية اخرى “, منوهًا بأن ” الامر الاخر الذي اثر في ساعات تجهيز العاصمة بالطاقة، توقف الخط الايراني كرمنشاه ـ ديالى لاسباب خارجة عن ارادة الوزارة وهناك مساع لمعرفة الاسباب وتذليل العقبات لضمان اعادة التجهيز من هذا الخط “,

 

و لفت إلى إن ” العاصمة ووفق هذه المعطيات حرمت من 2100 ميغاواط من الطاقة المتاحة، لاسيما ان حاجة العاصمة تتجاوز الخمسة الاف ميغاواط “, و تشهد العاصمة بغداد منذ أيام تدهوراً وانخفاضاً حاداً في ساعات تجهيزها بالطاقة الكهربائية ,

 

و خرجت أمس بعد ساعات الإفطار تظاهرات شعبية في بعض مناطق العاصمة احتجاجاً على زيادة ساعات إنقطاع التيار الكهربائي تزامناً مع ارتفاع درجات الحرارة خلال أيام شهر رمضان وامتحانات دراسية .