إنتقادات تُطال السفير العراقي في السعودية بسبب تصريحاته الأخيرة       الكعبي يدعو الكاظمي لاستكمال إعادة العراقيين العالقين في الخارج       التعليم تحدد الرابع عشر من حزيران موعدا لاداء امتحانات الدراسات العليا إلكترونيا       بعدما منعتهم القوات الأمنية من اداء عملهم … بعض القنوات الفضائية تعتذر لتوقف برامجها       عمليات بغداد توضح : لم يصدر أي منع لحركة الإعلاميين وفق الاستثناءات الممنوحة لهم       أدويـة سامـراء تعـاود إنتـاج مستحضر ( زنـك كاستـر كريـم ) وطرحـه الـى السـوق المحلـي بعـد توقـف لسنـوات       اللواء الركن قاسم محمد صالح يباشر بمهام عمله رسمياً قائداً للقوات البرية       بعد ظهور تسجيل القذافي و بن علوي … مطالبات برفع دعاوى الى مجلس الامن ضد السعودية       النقل : وصول 60 مواطناً عراقياً قادمين من طهران إلى مطار بغداد الدولي       ببغداد … القوات الأمنية تغلق عددا من السيطرات وتمنع عبور الصحفيين       الرافدين : صفحات وهمية تزعم شمول موظفي دوائر الدولة والمواطنين بالسلف والقروض       بعد ظهور تسجيل القذافي و بن علوي … الفتح يطالب وزارة العدل ومجلس القضاء الأعلى بالتحرك       المتحدث الرسمي لحركة النجباء نصر الشمري : 4 الاف ارهابي سعودي دخل العراق خلال عام واحد بعلم وتمويل حكومة ال سعود       الموقف الوبائي اليومي للأصابات المسجلة بفيروس كورونا في العراق       النجف تعلن عدم تسجيل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا      

جنوب دمشق وآخر ومضات الحرب

مايو 19, 2018 | 11:10 ص

تلفظ الوحوش أنفاسها الأخيرة في الجيب الصغير المحاصر جنوب العاصمة، فالطعنات الموجعة المتتالية التي وجهها الجيش السوري ستثمر نصراً وفتحاً عظيماً في المنظور القريب.

تعد معركة الجيش السوري مع الإرهابيين في الحجر الأسود وأجزاء من مخيم اليرموك وحي التضامن من أقسى المعارك التي خاضها في السنوات السابقة بسبب البنية العمرانية والعشوائيات وضيق الأزقة والدهاليز التي تربط الأبنية والأحياء ببعضها البعض، كما تكثر فيها الأنفاق و الخنادق المتشعبة بالإضافة إلى التجهيزات الهندسية والعبوات الناسفة والألغام التي أعدها الإرهابيون.

رغم قساوة المعركة وأخذها طابع حرب الشوارع والأزقة بامتياز تمكن الجيش السوري في الأيام والأسابيع الماضية من السيطرة على أكثر من 60 % من مساحة الجيب المحاصر التي يعود فضل تحريرها إلى كتائب المشاة في الجيش السوري المتمرسين في حروب الشوارع.

فبعد سيطرة الجيش السوري على معظم حي الحجر الأسود حشر الإرهابيون في جيب أضيق بأقصى الشمال الغربي للحي والقسم الجنوبي من مخيم اليرموك بالإضافة إلى أجزاء من حي التضامن، وتمكن مؤخراً من اقتحام الأبنية المطلة على شارع العروبة وجامع النسيم مما يضيق الخناق على الإرهابيين المتواجدين في القسم الشمالي الغربي لحي الحجر الأسود مما قد يدفعهم إلى الانسحاب باتجاه مخيم اليرموك أو قد يلقون الموت المحتوم، كما يكثف سلاح الجو الحربي من طلعاته على المعاقل المحصنة في عمق الجيب الإرهابي محققاً خسائر جسيمة في الخطوط الخلفية للإرهابيين.

وتزداد شراسة الإرهابيين كلما تقدم الجيش السوري وتمدد في كتل الأبنية والأزقة وضيق الخناق عليهم، مما يزيد من صعوبة اقتحام مواقعهم والقضاء عليهم.

وتنفذ وسائط الجيش السوري استهدافات مستمرة على نقاط ومقرات وطرق إمداد الإرهابيين بشكل يحد من حركتهم وحرية تنقلهم ضمن الجيب المحاصر.

ومن المتوقع أن تتم السيطرة على كامل الجيب المحاصر في الأيام القادمة كون الجيش السوري ينفذ عمليات هجومية متلاحقة رغم ازدياد شراسة الإرهابيين.

دخلت المعركة في جنوب دمشق في الربع ساعة الأخير وما ترونه من شراسة المعارك وكثرة الاستهدافات المدفعية والجوية سوى ومضات إجبارية تبشر بقرب موعد انتهاء المعركة وسيطرة الجيش السوري على جنوب دمشق وبالتالي تطهير كامل دمشق وريفها من الجماعات الإرهابية.