مستشار قائد الثورة: امريكا ستطرد من سورية

أبريل 19, 2018 | 7:37 م

اكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية علي اكبر ولايتي، ان ما يتصوره البعض انه “يمكن عبر الضغط على سوريا القيام بتقسيم هذا البلد”، هي مزاعم واهية و وهمية؛ مضيفا ان سوريا دولة موحدة والامريكان سيطردون منها عاجلا ام آجلا.

وفي تصريح له اليوم الخميس، خلال مراسم افتتاح المسابقات الدولية للقران الكريم في مصلى الامام الخميني (رض) بطهران، قال ولايتي ان بعض الدول الاقليمية المتربصة، تتخذ في بعض الاحيان مواقف مساندة لسوريا واحيانا اخرى تقوم باجراءات مناوئة لهذا البلد؛ مردفا بقوله : ينبغي على هذه الدول ان تدرك بان هكذا سياسات لن تدوم.

وتطرق مستشار قائد الثورة الاسلامية الى الشأن اليمني قائلا، ان لم تترك السعودية هذا البلد، سيتحول اليمن الى مستنقع للسعودية، كما حدث ذلك بالنسبة للأمريكان في فيتنام.

وفي معرض الاشارة الى الاتفاق النووي قال : ان هؤلاء يزعمون ان بإمكانهم الضغط على ايران عبر الاتفاق النووي، ويسعون لإفراغ هذا الاتفاق من محتواه؛ الامر الذي نرفضه نحن.