عاجل : برقية حركة النجباء الى الجيش العراقي متمثلا بالقائد العام للقوات المسلحة       البعيجي : زيارة عبد المهدي الى الصين تاتي ضمن الانفتاح على دول العالم وسندعم نتائجها برلمانيا        النزاهة تضبط شبكة للجريمة المنظمة تمارس تزوير الكفالات المالية ببغداد       الحوثيون: الدمار الذي لحق بالمنشآت المستهدفة في السعودية أكبر بكثير مما أعلن عنه       المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية: باستطاعتنا صناعة طائرة مسيرة كل يوم       الكعبي يناقش في التشيك دعم صندوق إعمار المناطق المحررة       ترامب يأمر بتكثيف شديد للعقوبات على إيران       القبض على داعشيين كانا يعملان بما يسمى ديوان الجند في الموصل       شمخاني: رد ايران على أي عدوان سيكون حاسماً وشاملاً ومزلزلا       مجلس كربلاء يصوت على تخصيص 3 ملايين دينار لعوائل شهداء ركضة طويريج       لجنة الزراعة النيابية : على تركيا الالتزام بتعهداتها المقدمة للعراق الخاصة بملف المياه وحصة العراق منه       مفتش وزارة الإعمار: منع هدر بأكثر من مليار دينار في بلدية الموصل       روحاني : السعودية والامارات وأمريكا والكيان الصهيوني أشعلوا الحرب في المنطقة ودمروا اليمن       برهم صالح يصل الى مقر برلمان اقليم كردستان       قطعات من الحشد والجيش يشرعون باليوم الثالث من عملية إرادة النصر الخامسة غرب الأنبار       نائب : المفتشين العموميين المقصرين في اداء واجبهم سيتم محاسبتهم واستجوابهم مع الوزراء      

مديرية المرور تكشف عن أسباب الإختناقات المرورية في العاصمة بغداد

أبريل 3, 2018 | 2:30 م

كشفت مديرية المرور العامة , الثلاثاء , عن أسباب الإختناقات المرورية في مناطق الكرادة والدورة خلال الأيام الماضية , يعود ذلك إلى إعمال الصيانة وإزالة الصبات في تقاطعات مهمة, مؤكدةً أن الساعات المقبلة ستشهد إنفراج الأزمة ,

 

 

و ذكر العميد عمار وليد من إعلام المديرية في تصريح تابعته النجباء نيوز ، إن “ تزايد الإختناقات المرورية في مناطق الكرادة والدورة يعود إلى قيام أمانة بغداد بإعمال صيانة في سريع الدورة فضلًا عن إزالة بعض الصبات الكونكريتية في تقاطع المسبح لغاية تقاطع الزيوت النباتية في الكرادة ,

 

 

و قال وليد أن “ إعمال الصيانة انتهت تقريبًا وستشهد الأزمة غدًا انفراجًا في حركة السير في شوارع الكرادة ومناطق الدورة ”,

 

 

و أوضح قائلًا إن “ القدرة الإستيعابية لشوارع بغداد تصل لنحو  300 الى 500 ألف سيارة كحد أعلى في حين تبلغ حاليًا أكثر من مليون و800 ألف سيارة ما يعني إستمرار الأزمة لحين إستحداث طرق سريعة جديدة ”.