الخارجية تعلن تعيين سفيرا جديدا للعراق لدى طهران       عدي عواد : وصول تحالف البناء الى اكثر من مئة وستين نائبا بعد انضمام نواب جدد اليه       ايران: علاقاتنا مع العراق إستراتيجية وستظل قوية على جميع المستويات       اندلاع حريق كبير داخل كراج للشاحنات في مدينة الصدر شرقي بغداد       القبض على إرهابيين عبرا الحدود العراقية من الأراضي السورية       الحشد الشعبي يقصف اهدافا لداعش في ديالى       الحزب الديمقراطي الكردستاني يرشح فاضل ميراني لرئاسة الجمهورية       الديمقراطي الكردستاني : ترشيح برهم صالح للرئاسة انفرادي ولدينا مرشحنا الخاص       حقوق الانسان : 20 شهيدا واكثر من 300 مصاب في تظاهرات البصرة       الطيران المدني : نصب اجهزة جديدة للأرشاد اللاسلكي وقياس المسافة في مطار البصرة الدولي       عادل عبدالمهدي يصدر توضيحا: لاتخلطوا الحابل بالنابل       برنامج (فقه الشعائر) مع الشيخ محمد رضا الساعدي الحلقة (4) 20-9-2018       مفوضية كردستان تحدد موعد “الصمت الانتخابي” لانتخابات برلمان الاقليم       أحافير “محيّرة” قد تكشف عن أحد أقدم المخلوقات في الكون       “مشكلة” بشاشة آيفون XS Max في يوم وصوله للأسواق      

الحكيم : يجب أن يكون هناك حوار بناء بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والسعودية لحل مشاكل العراق والمنطقة

مارس 17, 2018 | 11:54 ص

قال رئيس تيار الحكمة الوطني السيد عمار الحكيم ، السبت ، إن “مشاكل المنطقة بشكل عام والعراق على وجه الخصوص لا يمكن حلها ما لم يكن هناك حوار بناء بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والسعودية ”,

 

وأضاف الحكيم خلال كلمة ألقاها خلال حفل تأبيني بمناسبة إستشهاد السيد محمد باقر الحكيم وتابعتها النجباء نيوز , أنه “ يمكن للعراق أن يلعب دورًا محوريًا في هذا الحوار كي يكون أرضًا للتصالح وليس ساحة للتصارع ”، معتبرًا أنه “ من خلال التأسيس لحوار الشقيقين إيران والسعودية يمكن أن ننطلق لما دعونا له مسبقًا للقاء الخمسة الكبار في المنطقة العراق والسعودية وإيران ومصر وتركيا ”,

 

و أكد الحكيم أن “ ذلك سيؤسس للإستقرار في الشرق الأوسط بل والعالم كذلك ”، مشيرًا إلى أن “ الجوار الجغرافي في هذه المنطقة حقائق لا يمكن القفز عليها ولا يمكن إعتماد مبدأ الغالب والمغلوب في إدارة المنطقة ”,

 

و أوضح الحكيم أن “ الحوار الذي ندعو اليه ليس بدعة او ترفًا تعبيريًا إنما هو خلاصة تجارب الامم التي تصارعت في فيما بينها لكنها ركنت الى الحوار والبحث عن المصالح المشتركة ”.