تعيين نائب إضافي لرئيس هيئة الحشد الشعبي يتمتع بالصلاحيات التي يتمتع بها النائب الحالي، أبو مهدي المهندس

مارس 12, 2018 | 11:05 ص

كشفت صحيفة سعودية ، الإثنين ، عن كواليس صدور الأمر الديواني الخاص بتكييف أوضاع مقاتلي الحشد الشعبي ، لافتًا إلى أنه صدر بضوء أخضر من المرجع الديني السيد علي السيستاني عقب لقاء جمع مقرب منه برئيس الوزراء حيدر العبادي ,

 

و ذكرت صحيفة “ الحياة ” في تقرير لها إطلعت عليه النجباء نيوز ، إن “ العبادي إجتمع ، قبل إتخاذ قرار تكييف أوضاع « الحشد » ، مع ميثم السعدي ، المسؤول عن « فرقة العباس القتالية » التابعة ، مع لواء « علي الأكبر » ، في شكل مباشر إلى السيستاني الذي منحه ضوءًا أخضر للاتفاق على إعادة ترتيب أوراق الحشد ”,

 

و قالت الصحيفة ، أن “ قرار العبادي في الشق المالي منه ضَمِن ترتيب الشؤون المالية لنحو 120 ألف مقاتل في « الحشد » ، من كل الفصائل ، وهي القضية التي شكّلت جوهر مطالب قيادات « الفتح »، وكان متوقعًا أن تكون محور مطالبها الإنتخابية ”,

 

و أضافت الصحيفة ، “ أما الشق الإداري ، وهو الأكثر أهمية في تعليمات العبادي، فضمِن، وفق المصادر، أن يشرف على وحدات « الحشد » ضباطٌ حاصلون على رتبة « الأركان » في الجيش، وهو شرط لا ينطبق على معظم القيادات الحالية، كما أن التعليمات أقرت تعيين نائب إضافي لرئيس هيئة « الحشد » يتمتع بالصلاحيات التي يتمتع بها النائب الحالي، وهو أبو مهدي المهندس ”,

 

و تابعت الصحيفة أن “ من المتوقع أن يعين العبادي بنفسه النائب الجديد ، علماً أن مستشار الأمن الوطني فالح الفياض يشغل حاليًا منصب رئيس هيئة الحشد الشعبي ”.