عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

الأسدي يطالب بإجراء تحقيق عميق وشامل في ملف جريمة المقدادية       أمريكا بين قبول “التعددية الدينية” او خيار “الحرب الاهلية”       برشلونه يعلن التشخيص الطبي لإصابة مدافعه الأوروغوياني رونالد أراوخو       نائب : جريمة الخيلانية بشعة ومؤلمة والغريب الحكومة تجاهلت هذه الدماء العزيزة       المالية النيابية : الأقتراض سيقتصر على تأمين الرواتب ومفردات التموينية والأدوية       الأسدي : خطوات الشيخ الكعبي الأخيرة أزاحت ضبابية المشهد وسكوتنا لايعني الانصياع والرضوخ       المالكي يطالب الحكومة بالإسراع في إنهاء ملف تواجد القوات الاميركية وعدم تأخيره       وفد نيابي – أمني برئاسة الكعبي يصل ديالى       بطريقة غير شرعية … الفهداوي يتهم الحلبوسي بـ”اختطاف” المشهد السني       المتحدث باسم حركة النجباء المهندس نصر الشمري : الجريمة المروعة التي حصلت في المقدادية مرتبطة إرتباطاً وثيقاً بحادثة الفرحاتية وتحمل نفس بصمات الجهة الارهابية التكفيرية       خلال لقاءه أمين سر مجمع تشخيص … الشيخ الكعبي : لا فرق بين “ترامب” و”بايدن” فأمریكا بكل الأحوال شر مطلق       الشيخ الكعبي : سنقف بقوة وبشدة بوجه اي محاولة عراقية للتطبيع مع الكيان الصهيوني       الأمن و الدفاع النيابية : جريمة المقدادية خرق أمني واضح       جهات نيابية تكشف عن تحرك سياسي لتصحيح مسار العملية التشريعية       انطلاق عملية عسكرية لتعقب داعش في بساتين “المخيسة” بديالى      

البلداوي : ملف الدوائر الانتخابية لم يحسم ومازال يثير الخلاف بين الأطراف السياسية

سبتمبر 29, 2020 | 9:39 ص

اكد النائب عن كتلة صادقون النيابية محمد البلداوي، ان ملف الدوائر الانتخابية لم يحسم بعد ومازال يثير الخلاف بين الأطراف السياسية، لافتا الى ان هناك مساعي من الكتل السياسية لمراعاة مصالحها في قانون الانتخابات بشكل بعيد عن رؤى ومصالح الشعب.

وقال البلداوي في تصريح تابعته ” النجباء نيوز”  ان “ملف الانتخابات وقانونها لم يحسم بعد وخصصت جلسة السبت الماضي خصصت لحسم الموضوع، لكن ماظهر من خلافات بين الكتل السياسية حال دون ذلك”.

وأضاف ان “ملف الدوائر لم يحسم والجميع يدرس خياراتها، ووضعت قواعد عامة تم الاتفاق عليها ومن الممكن المضي وفقها، من حيث تساوي المناطق بالسكان وتجاورها جغرافيا وعوامل أخرى تتعلق بالمساكن والاحصائيات السكانية”.

وبين ان “بعض الكتل السياسية تسعى لجعل العراق متناغما مع مخططاتها، وهذا غير ممكن، اذ تسعى بعض الأطراف الى معاملة كل منطقة ورقعة جغرافية وفق مبدأ معين حسب مايناسب جمهورهم”.

وأوضح ان “الكتل السياسية تريد مراعاة مصالحها بشكل بعيد عن الرؤى التي تخدم مصالح الشعب”