عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

الأسدي يطالب بإجراء تحقيق عميق وشامل في ملف جريمة المقدادية       أمريكا بين قبول “التعددية الدينية” او خيار “الحرب الاهلية”       برشلونه يعلن التشخيص الطبي لإصابة مدافعه الأوروغوياني رونالد أراوخو       نائب : جريمة الخيلانية بشعة ومؤلمة والغريب الحكومة تجاهلت هذه الدماء العزيزة       المالية النيابية : الأقتراض سيقتصر على تأمين الرواتب ومفردات التموينية والأدوية       الأسدي : خطوات الشيخ الكعبي الأخيرة أزاحت ضبابية المشهد وسكوتنا لايعني الانصياع والرضوخ       المالكي يطالب الحكومة بالإسراع في إنهاء ملف تواجد القوات الاميركية وعدم تأخيره       وفد نيابي – أمني برئاسة الكعبي يصل ديالى       بطريقة غير شرعية … الفهداوي يتهم الحلبوسي بـ”اختطاف” المشهد السني       المتحدث باسم حركة النجباء المهندس نصر الشمري : الجريمة المروعة التي حصلت في المقدادية مرتبطة إرتباطاً وثيقاً بحادثة الفرحاتية وتحمل نفس بصمات الجهة الارهابية التكفيرية       خلال لقاءه أمين سر مجمع تشخيص … الشيخ الكعبي : لا فرق بين “ترامب” و”بايدن” فأمریكا بكل الأحوال شر مطلق       الشيخ الكعبي : سنقف بقوة وبشدة بوجه اي محاولة عراقية للتطبيع مع الكيان الصهيوني       الأمن و الدفاع النيابية : جريمة المقدادية خرق أمني واضح       جهات نيابية تكشف عن تحرك سياسي لتصحيح مسار العملية التشريعية       انطلاق عملية عسكرية لتعقب داعش في بساتين “المخيسة” بديالى      

الصحة : فرق طبية أجنبية ستجري عمليات جراحية كبرى متاحة لجميع العراقيين

سبتمبر 26, 2020 | 10:28 ص

أكد وزير الصحة والبيئة الدكتور حسن التميمي، اليوم السبت، أن فرقاً طبية أجنبية ستجري عمليات جراحية كبرى في العراق.
وقال التميمي في تصريح تابعته ” النجباء  نيوز”   إن “الوزارة أعدت خطة متكاملة بالتحول التدريجي للإخلاء الطبي، وتحويله إلى استقدام الفرق الطبية الأجنبية، التي ستحقق خمسة أهداف رئيسة”، مبيناً أن “الوزارة ستعمل على استثمار المستشفيات الجديدة التي ستستقبل الأطباء الأجانب ،وأن العمليات الكبرى متاحة لجميع العراقيين”.
وأوضح التميمي أن “جائحة كورونا أثرت بشكل كبير في إخلاء أو إرسال المرضى إلى خارج البلاد، لاسيما العمليات المعقدة التي لا يمكن اجراؤها داخل العراق”، مبينا أن “هنالك العديد من الفرق الطبية الأجنبية التي ستستقدم إلى العراق، حيث بدأت عمليات جراحة العمود الفقري من فريق طبي تركي ،وتمكن من إجراء عمليات خلال الأيام الماضية”.
وتابع التميمي أن “عدد العمليات المدرجة في القائمة 26 عملية، لجراحة العمود الفقري ،فضلاً عن وجود عمليات أخرى ستجرى في مجال زراعة القرنية، وعمليات القلب المفتوح، وعمليات الجراحة البولية للأطفال”.
وأشار إلى أن “وزارة الصحة وضعت خطة لاستثمار المستشفيات الجديدة، منها مستشفى الإمام الصادق في بابل، ومستشفى الإمام الحسن المجتبى في كربلاء، ومستشفى النجف التعليمي، أو ما يسمى بالمستشفى الألماني الذي سيفتتح قريباً، إضافة إلى أماكن أخرى كمدينة الطب، ومستشفى ابن الهيثم، والواسطي، وابن البيطار”، مشدداً على أن “هذه المستشفيات جميعها ستكون مستعدة لاستقبال الفرق الطبية الأجنبية، لإجراء العمليات المذكورة أنفاً، للتقليل من معاناة المواطن، وتوفير فرص تدريبية ومبالغ مالية لوزارة الصحة”.
ولفت التميمي إلى أن “التحول التدريجي في استقدام الفرق الطبية الأجنبية، سيسهم في تدريب الملاكات الطبية والتمريضية المحلية، وتقليل كلفة أجور العمليات، إضافة إلى إجراء أكبر عدد من العمليات الجراحية، والتقليل من معاناة المواطنين، وتوفير مبالغ مالية للوزارة”، مؤكداً أن “تدريب الملاكات الطبية في بعض الاختصاصات وصلت إلى 85 %، التي ستكون جاهزة على إجراء هذه العمليات، خلال عدة أشهر، بعدما تم توفير جميع المستلزمات الضرورية”.
وبين أن “هذه العمليات متاحة لكل المواطنين المسجلين في قسم الإخلاء الطبي، وتشمل جميع محافظات العراق، وهنالك جدول في مستشفى ابن سينا، لفحص المرضى وتهيئتهم للعمليات حيث لدينا حالياً 26 مريضاً في قائمة الانتظار”.