العثور على 10 صواعق لقنابر هاون بالقرب من روضة الشهيد ابو مهدي المهندس بالنجف الأشرف       القضاء رمز لوحدة العراق       الأمين العام للمقاومة الإسلامية حركة النجباء سماحة الشيخ اكرم الكعبي يعزي العالم الإسلامي برحيل سماحة السيد جاسم الطويرجاوي .       الكعبي يطالب بإجراء تحقيق عاجل لكشف ملابسات انتحار مدير الشركة الكورية       المتحدث باسم حركة النجباء يوضح حقيقة مهمة بشأن حادثة الرضوانية       الخارجية : أمريكا اتخذت قرارا مبدئيا بغلق سفارتها في العاصمة بغداد       قطعات الحشد تعلن انتشارها لتأمين زيارة الأربعين في قاطع ديالى       سائرون تشدد على ضرورة عدم خلط الاوراق وإبعاد الحشد عن الإتهامات       هل أنفقت أميركا 10 مليارات دولار لتأجيج الشارع العراقي ..؟       ابتداءً من الأحد المقبل .. الداخلية تلغي الحجز الالكتروني في مديرية الأحوال المدنية والجوازات       انتقادات لاذعة للمصري صلاح بسبب تصرفه مع زميله في مباراة أرسنال       الدفاع النيابية تكشف إعادة طرح ملف إخراج القوات الأجنبية من جديد داخل قبة البرلمان       الحشد :انطلاق عملية عسكرية من محوريين لتعقب خلايا داعش في ديالى       الصحة ترجح أحتمالية ارتفاع الإصابات بالتزامن مع التغييرات المناخية وتعلن عن اعداد خطة       الفتح يستنكر حادثة استهداف منزل بصاروخ كاتيوشا في بغداد      

من هؤلاء ليختطفوا قرار العراق؟!

سبتمبر 19, 2020 | 12:15 م

مازن البعيجي

لا نعرفهم ولا نعترف بهم ولا هم أدوات “القضية المهدوية” التي خُلقنا نحن “شيعة اهل البيت” عليهم السلام من اجلها ، كاناً من كان وبالغاً ما بلغ من الشهرة والمال والموقع والمنصب والحزب؟! نعم من نعترف به ونفخر به “الشريف الفدائي” والمضحي بكل وجوده في سبيل أشرف قضايا العقيدة كما هم “الشهداء القادة” لا كما من أشغل عميلاً لأجل تصفيتهم وأصبح ملعوناً كما نلعن بالزيارة الممهدين لقتل العترة وأولاد الأنبياء والصديقين!

هؤلاء الطارئون ومن وضعهم الشيطان في طريق المجاهدين ممن كانوا أخبث ثمرة قطفها الطغاة والمستكبرين ليزرعوا فسائلها في كل مفاصل التشيع! نوع محاولة دنيئة قذرة دنيوية لم يكن هدفها كما الشعارات الخادعة التي رفعوها ونحن منهم ومنها براء!!!

بل بعد تجربتهم علينا التوكل على الله تعالى ونظم الأمر الذي معه يستقيم حال “التشيع في العراق” صاحب المهمة المهدوية وعدم الاعتماد على كل حزب فسح المجال أي مجال لمثل أمريكا أو تمكين الكرد أو السنة العملاء مؤيدين التطبيع بضرس قاطع دون تردد!

وليكن هذا هو مقياسنا في المرحلة القادمة فمن هؤلاء؟ الذين يحاولون أيهام الشعب الشيعي أنهم أو من بعدهم الطوفان ولنكون من ذوي البصيرة ولدينا حالة فرز عالية ولا نقع فيما جرنا إلية ذا وذاك المدافعين عن أمريكا وأسرائيل والصهيووهابية القذرة بنعومة ومكر!!!

البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..