عذرا لاتوجد مواضيع في هذا التصنيف.

محكمة واشنطن تصدر أمر استدعاء قضائي بحق ولي العهد السعودي في قضية سعد الجبري       نائبة توجه نداء الى الحكومة : كفاكم تدميرآ للشباب       تعيين مهدي ياسر نائباً لرئيس نادي القوة الجوية       كورونا … 731 ألفا وفاة حول العالم وعدد المصابين يقترب من 20 مليونا       صدور أمر قبض لرئيس هيئة استثمار كركوك لمخالفات بمشروع سكني       الهنداوي يكشف عن التخصيصات المالية المتوقعة لتغطية نفقات الانتخابات       الصحة تعلن تسجيل 2726 إصابة جديدة بكورونا و 82 حاله وفاة       رئيس ريال مدريد السابق يكشف مصير غاريث بيل       محكمة جنايات الانبار تحكم بالإعدام شنقا لقاتل الشهيد مصطفى العذاري       هزة ارضية تضرب بغداد و ديالى       تراجع أرباح “أرامكو” السعودية بشكل كبير في الربع الثاني من العام الجاري       الفتح يؤكد الزام الكاظمي بفتح ملف انسحاب القوات الامريكية من العراق       وزيرة الإعلام اللبنانية تعلن استقالتها من الحكومة       لجنة الصحة والبيئة النيابية تكشف عن تورط وزير حالي بهدر سبعة مليارات وثلاثمائة مليون دينار       الجيش اللبناني يصدر بيان بشأن المساعدات العراقية لبيروت      

لا جديد في الكوفة الموقف!!!

يوليو 9, 2020 | 12:52 م

مازن البعيجي

وهي مصرة على خذلان الحق لأجل الباطل ، الباطل الذي تعرفهُ وتعرفُ موردهُ نار جهنم وبئس المصير!

لا جديد “والجهل” مطية الكفر والاستكبار والصهيونية العالمية والوهابية البغضية! فلم تستحي “الكوفة” من مدح الآلاف علماء الشيعة والمراجع أصحاب العلوم “المحمدية الأصيلة” في “قم والنجف” وهي تقف خلف مثل آية الله العظمى العارف والفقيه الذي أنتصر للأسلام المحمدي الأصيل الحسيني في معركة الصراع الإسلامي الاستكباري ولازال يقاتل ، ومثل هؤلاء عمي البصائر حطب “جنهم” ووارديها لا محال في حال استمرارهم ومن يدفعهم للوقوف بوجه أحد عمال المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف وأحد أكبر الممهدين لهُ!

حرب لم يقف هؤلاء العمي والحطب على فقه روايات المعصومين عليهم السلام في مثل “إيران الإسلامية” التي قال فيها محمد باقر الصدرقدس سره اعظم الكلمات والمتنون الراقية ( الخميني حقق حلم الأنبياء ) وتلك لوحدها تكفي في فتح بصائر أصحاب الدكاكين ممن سحرتهم الدنيا الفانية واللون شيطانها القذر ليصور لهم سوء فعلهم على انهُ بطولة وعليها ستمنحهم السفارة صك رضا! بئس فعلكم يا من تحاربون أولياء الله والعلماء الربانيون يا من لا دين وأصول لكم فمن تحاولون اهانته لأجل أمريكا وإسرائيل والصهيووهابية القذرة قد مدحهُ علماء عظماء حجة علينا وكلامهم ما أقره المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف بروايات عدة!!!

فهل تعلمون أنكم برفعكم صورة الولي الخامنئي المفدى وهي تعتبره قاتل أي فؤاد للأعداء اثلجتم؟! وأي قلب لصاحب العصر ادميتم؟! إلا لكم الويلات من صاحب العلماء وراعي الحوزات المهدي المنتظر ولمن دفعكم لهذا العمل المشين والبغيض والذي فقط الله تعالى يعلم أي شيء سيترب عليه عند أعداء آل محمد عليهم السلام وعصابة دينه والمنهج؟!

عن الإمام أبي جعفر الباقر عليه السلام: [كأنِّي بقوم قد خرجوا بالمشرق يطلبون الحقَّ فلا يعطونه، ثُمَّ يطلبونه فلا يعطونه. فإذا رأوا ذلك وضعوا سيوفهم على عواتقهم فيعطون ما سألوا فلا يقبلونه حتَّى يقوموا ولا يدفعونها إلا إلى صاحبكم، قتلاهم شهداء].

( البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..