عمليات بغداد تؤكد استمرار العمل بالاستثناءات و تدعو الى عدم استخدام الأستثناء للأمور الشخصية       نائب يحذر من وجود “اياد خفية” تحاول التلاعب بمقدرات وزارة الكهرباء       صحة ديالى تعلن وفاة احد المصابين بكورونا       مكتب الكاظمي يرد على تقرير لحقوق الانسان بشأن حالات الاختطاف والتعذيب بالتظاهرات       الرافدين يعلن توقيع عقد مع وزارة الدفاع لتوطين رواتب منتسبيها       ال 4000 أرهابي سعودي قتلوا العراقيين :-ألا يُحرك فيكم الحميّة والثأر بسلاح القوانين الدولية !؟       إنتقادات تُطال السفير العراقي في السعودية بسبب تصريحاته الأخيرة       الكعبي يدعو الكاظمي لاستكمال إعادة العراقيين العالقين في الخارج       التعليم تحدد الرابع عشر من حزيران موعدا لاداء امتحانات الدراسات العليا إلكترونيا       بعدما منعتهم القوات الأمنية من اداء عملهم … بعض القنوات الفضائية تعتذر لتوقف برامجها       عمليات بغداد توضح : لم يصدر أي منع لحركة الإعلاميين وفق الاستثناءات الممنوحة لهم       أدويـة سامـراء تعـاود إنتـاج مستحضر ( زنـك كاستـر كريـم ) وطرحـه الـى السـوق المحلـي بعـد توقـف لسنـوات       اللواء الركن قاسم محمد صالح يباشر بمهام عمله رسمياً قائداً للقوات البرية       بعد ظهور تسجيل القذافي و بن علوي … مطالبات برفع دعاوى الى مجلس الامن ضد السعودية       النقل : وصول 60 مواطناً عراقياً قادمين من طهران إلى مطار بغداد الدولي      

الصحة تكشف عن إجراءات جديدة سيتم اعتمادها خلال ايام العيد للحد من تفشي كورونا

مايو 18, 2020 | 10:25 ص

كشف وزير الصحة العراقي، حسن التميمي، الاثنين، عن إجراءات جديدة سيتم اعتمادها خلال ايام عيد الفطر، للحد من تفشي فيروس كورونا في العراق.

وقال التميمي، في تصريح صحفي، إنه “في البداية كانت أعداد الفحوصات المختبرية التي تجرى في العراق محدودة، نتيجة صعوبة الحصول عليها، لأن المنشأ الوحيد الذي نستطيع من خلاله أن نحصل عليها هي منظمة الصحة العالمية، وفيما بعد كانت هناك مساعدات من جمهورية الصين الشعبية”.

وأوضح أنه “ستكون هناك إجراءات جديدة مثل الحجر المناطقي ووضع مفارز طبية في السيطرات في عيد الفطر وبعده للحد من انتشار فيروس كورونا”.

وتابع التميمي: “نعمل الآن بالإمكانات التي وفرتها وزارة الصحة، واليوم (أمس) تم افتتاح مختبر رقم 16 في العراق وتم توفير 500 ألف فحص مختبري وزعت على كافة محافظات العراق، وهذه الأرقام ستعطينا إشارة حقيقية عن نسبة الإصابات”.

وأشار الوزير إلى أن “الوضع في بغداد أكثر تأثراً بالإصابات نتيجة لعدم التزام المواطنين وعدم تطبيق تعليمات وزارة الصحة ولجنة السلامة الوطنية”، مبيناً انه “ستكون لدينا مختبرات أيضاً في الأطراف”.

وتابع التميمي أن “الإجراءات الاستباقية من عمليات الحجر المناطقية التي ستحدث والمفارز الطبية التي ستكون متواجدة في السيطرات، بالتنسيق مع محافظ بغداد وقيادة العمليات، بإجراء عزل لبعض المناطق التي أشرت فيها الإصابات مثل مدينة الصدر والبلديات والشعلة والطوبجي والحرية والبصرة والسليمانية”.

ونوه التميمي إلى أنه “ستكون لنا إجراءات في العيد وبعده، للحد من انتشار الفيروس”